باكستان وإندونيسيا توقعان معاهدة لمكافحة الإرهاب   
السبت 1424/10/19 هـ - الموافق 13/12/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

ميغاواتي تتوجه إلى باكستان لبحث سبل مكافحة الإرهاب (الفرنسية - أرشيف)
رجح مسؤولون أن توقع إندونيسيا وباكستان معاهدة لمكافحة ما يسمى الإرهاب خلال زيارة الرئيسة الإندونيسية ميغاواتي سوكارنو بوتري لإسلام آباد هذا الأسبوع.

وقال المتحدث باسم الخارجية الباكستانية مسعود خان إنه تجرى مشاورات بشأن مذكرة تفاهم تتعلق بتنسيق الجهود لمكافحة "الإرهاب" وتهريب المخدرات. ولكنه استبعد أن يتم توقيعها خلال الزيارة.

وأضاف خان أن ميغاواتي والرئيس الباكستاني برويز مشرف ورئيس وزرائه ظفر الله خان جمالي سيبحثون احتمالات تعزيز التعاون الاقتصادي. وأضاف أن البلدين يحاولان إعداد شراكة اقتصادية شاملة بينهما.

ومن المقرر أن تصل ميغاواتي إلى باكستان غدا الأحد في زيارة تستمر ثلاثة أيام قال مسؤولون إنها ستعطي قوة دافعة جديدة للعلاقات بين البلدين المسلمين.

وتأتي الزيارة بعد أيام من ترحيل إسلام آباد ستة إندونيسيين من طلبة المعاهد الدينية يشتبه في صلاتهم مع عناصر من تنظيم القاعدة قامت السلطات الباكستانية باعتقالهم منذ أشهر في سلسلة مداهمات ضد مدارس دينية في مدينة كراتشي جنوبي باكستان.

ومن بين المعتقلين جون جون روسمان جواناوان شقيق رضوان عصام الدين المعروف باسم حنبلي والذي وصف بأنه أكبر عضو بتنظيم القاعدة في جنوب شرق آسيا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة