مسؤول إيراني ينتقد قمع المحافظين لطلاب الجامعات   
الأحد 1422/12/4 هـ - الموافق 17/2/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

طالبات إيرانيات يرفعن صوراً للرئيس محمد خاتمي تعبيراً عن تأييدهن للإصلاح داخل الجامعات(أرشيف)
انتقد نائب وزير الأبحاث والتكنولوجيا الإيراني غلام رضا ظريفيان قمع السلطات القضائية المحافظة لطلاب الجامعات، وطالب تلك السلطات بالتصرف بشكل قانوني. ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية عن ظريفيان قوله إن هناك نحو 12 طالبا تم اعتقالهم واستجوابهم خلال الأسبوعين الماضيين بينهم مسؤولون عن منشورات طلابية.

ووصف ظريفيان عمليات القمع التي تقوم بها بعض المؤسسات القضائية ومجموعات وصفها بالمتشددة أنها غير منطقية. ودعا ظريفيان المسؤولين القانونيين إلى الرد على الأعمال التي تقوم بها تلك المجموعات المتشددة.

وأوضح ظريفيان أنه طبقا للمجلس الثقافي الأعلى للثورة فإن هناك لجانا في الجامعات مسؤولة عن انتهاكات القوانين التي يقوم بها الطلاب ويجدر بالمؤسسات القضائية التصرف بشكل قانوني. مشيرا إلى أن عمليات القمع تجعل الطلاب يصابون بالإحباط.

وكان القائد الطلابي حشمت الله طبرزادي -وهو إسلامي متشدد سابق تحول إلى منتقد للنظام الإسلامي ورجال الدين المحافظين في إيران- اعتقل واستجوب أواخر الشهر الماضي بحسب محاميه.

ويترأس طبرزادي تحرير نشرة طلابية أسبوعية إصلاحية هي واحدة من بين عشرات المنشورات الإصلاحية التي أغلقتها المحاكم الإيرانية التي يسيطر عليها المحافظون في أعقاب حملات بدأت في أبريل/ نيسان عام 2000. تجدر الإشارة إلى أن طلاب الجامعات هم من بين أقوى المؤيدين للرئيس الإيراني محمد خاتمي في انتصاراته الانتخابية الساحقة عامي 1997
و2001.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة