تنفيذ حكم بسجن الصحفي المصري مصطفى بكري   
الاثنين 1424/4/3 هـ - الموافق 2/6/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

مصطفى بكري
ألقت السلطات المصرية القبض على رئيس تحرير صحيفة الأسبوع المستقلة مصطفى بكري وشقيقه محمود بكري الذي يعمل نائبا له، وذلك تنفيذا لحكم قضائي صدر بحقهما أمس.

وأوضح مصدر قضائي أن محكمة النقض -وهي أعلى هيئة قضائية في مصر- أيدت حكما صدر قبل عدة سنوات يقضي بسجن بكري وشقيقه لمدة عام بتهمة القذف والتشهير بحق رئيس حزب العدالة الاجتماعية سابقا محمد عبد العال.

ولم تنفذ السلطات المعنية الحكم الصادر بحقهما بناء على قرار من النائب العام وقتذاك رجاء العربي بوقف التنفيذ لحين البت في الطعن المقدم منهما إلى محكمة النقض.

وكانت صحيفة الأسبوع التي يرأس مصطفى بكري تحريرها قد اتهمت عبد العال -وهو نائب سابق في مجلس الشورى- بالفساد وتلقي الرشوة. وقد أدين الأخير لاحقا بهذه التهمة وحكم عليه بالسجن لمدة عشرة أعوام.

وكان عبد العال قد اتهم بدوره مصطفى وشقيقه بالسب والقذف أثناء توليهما إدارة تحرير جريدة الأحرار المعارضة عام 1998.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة