بلير يؤكد دعمه لقطاع الخدمات ويهاجم خطة المحافظين   
الاثنين 1422/2/28 هـ - الموافق 21/5/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

توني بلير
كشف رئيس الوزراء البريطاني توني بلير النقاب عن برنامج حزب العمال للخدمات بقطاعي التعليم والصحة مؤكدا أنهما سيكونان على رأس أولوياته حال فوز حزبه في انتخابات الشهر المقبل. وهاجم بلير خطة الإنفاق لحزب المحافظين المعارض واعتبرها مدمرة لهذه الخدمات.

وقال بلير في مقالة له بصحيفة صن إنه يركز على الخدمات العامة كالتعليم والمستشفيات. وطبقا للمقالة فإن بلير سوف يخصص 300 مليون جنيه إسترليني (430 مليون دولار أميركي) لأجهزة ومعدات لعلاج السرطان.

وأضاف رئيس الوزراء البريطاني أن حزب العمال سوف يصدر ملفا في وقت لاحق اليوم يتناول تفاصيل خطة الإنفاق التي طرحها زعيم حزب المحافظين مؤكدا أن من شأنها أن تلحق أفدح الضرر بمخصصات التعليم والصحة والشرطة والتقاعد.

في الوقت نفسه أظهر استطلاع للرأي نشرته صحيفة غارديان أن 51% من البريطانيين يؤيدون السماح بدخول المهاجرين الذين يملكون رؤوس أموال للمساهمة في تعزيز الاقتصاد البريطاني على غرار النظام الأميركي.

وكانت الحكومة البريطانية أعلنت أمس أنها تعتزم اتباع سياسة صارمة في التعامل مع طالبي اللجوء السياسي تقوم على تحديد عدد معين لقبول الطلبات لا يتم تجاوزه إلا في حالات استثنائية، وذلك بهدف الحد من عدد اللاجئين.

ويأتي ذلك في وقت يشتد فيه الجدل السياسي بين الأوساط السياسية بالمملكة المتحدة بشأن قضية اللجوء السياسي بسبب الارتفاع غير المسبوق في عدد طالبي اللجوء ببريطانيا.

ويقول حزب المحافظين إن بريطانيا أصبحت الخيار الأول أمام الساعين المزيفين للحصول على حق اللجوء في ظل الحكومة العمالية. وشدد في حملته الانتخابية على تبني سياسة صارمة لكشف طالبي اللجوء المزيفين الذين قال الحزب إنهم يشكلون غالبية مقدمي الطلبات.

وتظهر استطلاعات الرأي تقدم حزب العمال بنحو 20 نقطة على المحافظين قبل الانتخابات التي تجرى في السابع من الشهر المقبل.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة