تظاهرات ومهرجانات بمناسبة يوم القدس   
الجمعة 1424/9/28 هـ - الموافق 21/11/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
مصلون يؤدون صلاة آخر جمعة من رمضان في رحاب المسجد الأقصى (الفرنسية)

شددت قوات الاحتلال الإسرائيلي حصارها على مدينة القدس ومنعت الآلاف من الفلسطينيين في يوم القدس من الوصول إلى المسجد الأقصى لأداء صلاة الجمعة الأخيرة من شهر رمضان المبارك.

فقد أغلقت الشوارع المؤدية إلى البلدة القديمة، وانتشر فيها آلاف من عناصر الشرطة الإسرائيلية والجنود. ورغم ذلك قدرت مصادر إسرائيلية عدد المصلين في رحاب الأقصى في يوم القدس بنحو مائتي ألف شخص.

وفي مخيم جباليا أقامت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) بمشاركة الجهاد الإسلامي واللجان الشعبية للاجئين في قطاع غزة مهرجانا بمناسبة يوم القدس العالمي نددت فيه بما يسمى بمبادرة جنيف.

مهرجان يوم القدس في مخيم جباليا(الفرنسية)
وردد المجتمعون, وعدهم حوالي أربعة آلاف شخص شعارات معادية لإسرائيل ترفض المبادرة التي من المتوقع إطلاقها الشهر المقبل في جنيف. وشارك أكثر من 1500 شخص، بينهم عشرات الملثمين, في مسيرة انطلقت من بلدة بيت لاهيا شمال قطاع غزة في المؤتمر الذي أقيم في ساحة وسط مخيم جباليا للاجئين الفلسطينيين شمال غزة بمشاركة عشرات النسوة.

وفي العراق خرج آلاف العراقيين في مسيرات مساندة للشعب الفلسطيني تخليدا ليوم القدس العالمي. وتعتبر هذه المظاهرات الأولى من نوعها منذ سقوط حكم الرئيس صدام حسين يخرج فيها متظاهرون عراقيون استجابة لنداء الإمام الراحل آية الله الخميني الذي نادى بتخصيص الجمعة الأخيرة في رمضان من كل عام لإحياء يوم القدس.

وقد احتشد المتظاهرون من أنصار المجلس الأعلى للثورة الإسلامية وأنصار الزعيم مقتدى الصدر للمطالبة بإنهاء الاحتلال الإسرائيلي لفلسطين والأميركي للعراق. وفي مدينة الكوت جنوب العراق خرج متظاهرون من مختلف الأحزاب السياسية العراقية "نصرة للقضية الفلسطينية" وتنديدا بما سموه دور العرب السلبي تجاه فلسطين.

وشهدت العاصمة الإيرانية طهران ومعظم المدن الإيرانية اليوم مسيرات ضخمة فى ذكرى إحياء يوم القدس العالمى. وأكد المشاركون في هذه المسيرات دعمهم الكامل للشعب الفلسطيني وانتفاضته. كما نددوا بالدعم الأميركي لإسرائيل.

مهرجان حزب الله في بيروت بمناسبة يوم القدس (الفرنسية)
وفي بيروت حمل الأمين العام لحزب الله حسن نصر الله الولايات المتحدة مسؤولية الاعتداءات التي استهدفت أخيرا مصالح غربية في منطقة الشرق الأوسط. كما هدد نصر الله بضرب "عمق" أراضي الدولة العبرية إذا اعتدت على لبنان أو سوريا.

وقال نصر الله في احتفال رسمي وشعبي حاشد ضم عشرات الآلاف بمناسبة "يوم القدس" في ضاحية بيروت الجنوبية "بالنسبة لما جرى في السعودية وتركيا والعراق أول من يجب أن يدان هي الولايات المتحدة قبل الاختلاف في الموقف من الفاعل".

واعتبر نصر الله أن "رفع الولايات المتحدة شعار تعميم الديمقراطية لا يخفف إطلاقا من مسؤوليتها عن كل مناخات التوتر والاضطراب والقتل في المنطقة".

كما تظاهر حوالي عشرة آلاف شخص في البحرين منددين بأميركا وإسرائيل وهم يهتفون بشعارات ضد الرئيس الأميركي جورج بوش ورئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون. وأشعل المتظاهرون النار بالأعلام الأميركية والإسرائيلية والبريطانية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة