خمسة فصائل ترفض دعوة الهاشمي للحوار مع الأميركيين   
الثلاثاء 1427/4/17 هـ - الموافق 16/5/2006 م (آخر تحديث) الساعة 8:39 (مكة المكرمة)، 5:39 (غرينتش)

الهاشمي دعا المسلحين إلى فتح حوار مع القوات الأميركية (الفرنسية)

قالت خمسة فصائل عراقية مسلحة إنها ترفض أي نوع من أنواع التفاوض مع القوات الأميركية.

جاء ذلك في بيان مشترك أصدرته هذه الفصائل وهي كتائب ثورة العشرين- الجناح المسلح لحركة المقاومة الإسلامية، وجيش الراشدين، والحركة الإسلامية لمجاهدي العراق، وعصائب أهل العراق، وسرايا التمكين.

كما أكدت هذه الفصائل أن التفاوض لم يحن بعدُ، وأن الأميركيين يحاولون الخروج من الورطة السياسية والعسكرية بأي طريقة من الطرق.

رفض تلك الفصائل جاء ردا على دعوة نائب رئيس الجمهورية العراقية طارق الهاشمي المسلحين في العراق، إلى فتح قنوات للحوار مع القوات الأميركية، وذلك في لقاء مع الجزيرة.

وأضاف أنه يرى جدية من الطرف الأميركي في الجلوس إلى طاولة المفاوضات مع المسلحين.

أزمة الحكومة
وتأتي هذه التطورات مع استمرار أزمة إعلان الحكومة العراقية الجديدة برئاسة نوري المالكي، الذي لم يبق أمامه سوى أسبوع واحد من المهلة الدستورية لتقديم حكومة ائتلاف موسعة.

وفي هذا السياق قال الرئيس العراقي جلال الطالباني إن هذا الأسبوع سيشهد إعلان الحكومة الجديدة. لكنه أكد في مؤتمر صحفي مشترك مع نائبيه طارق الهاشمي وعادل عبد المهدي، أنه لا يميل إلى إعلان حكومة غير كاملة من دون حقيبتي الدفاع والداخلية.

وأشار إلى أن هناك اتفاقا على أن حقيبتي الدفاع والداخلية ستؤولان إلى شخصين مستقلين.

تصعيد أمني
العنف يحصد عشرات العراقيين يوميا (الفرنسية)
التأزم السياسي صاحبه تصعيد أمني حيث قتل نحو 30 عراقيا في هجمات متفرقة كما عثر على عشرين جثة قتل أصحابها بالرصاص.

أعنف هذه الهجمات وقع في البصرة جنوب العراق حيث قتل ثمانية من عناصرها على أيدي أفراد عشيرة اغتال رئيسَها أشخاصٌ كانوا يرتدون زي الشرطة.

وفي بعقوبة قال مصدر في الشرطة إن أربعة مدرسين قتلوا عندما فتح مسلحون مجهولون النار على حافلة كانت تقل مجموعة من المدرسين قرب بلدروز شرق بغداد.

وشهدت مناطق أخرى هجمات سقط فيها عدد من القتلى والجرحى في بيجي وسامراء والمحاويل والإسكندرية وكربلاء والموصل وبغداد. كما عثرت الشرطة على جثث 18 شخصا في بغداد بينها 12 بالقرب من مدينة الصدر واثنتان في الإسكندرية وجرف الصخر جنوب بغداد.

من ناحية أخرى أعلن الجيش الأميركي في بيانين منفصلين أنه قتل أكثر من 41 مسلحا واعتقل 12 آخرين في عمليتين عسكريتين بمنطقتي اللطيفية واليوسفية جنوبي بغداد خلال اليومين الماضيين.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة