سقوط كاتيوشا على شمال إسرائيل وحزب الله ينفي علاقته بها   
الأربعاء 1426/11/28 هـ - الموافق 28/12/2005 م (آخر تحديث) الساعة 4:13 (مكة المكرمة)، 1:13 (غرينتش)

فريق من الأمم المتحدة يتفقد صواريخ كاتيوشا لم تنفجر بجنوب لبنان (الأوروبية -أرشيف)

أفاد مراسل الجزيرة في لبنان أن عدة صواريخ كاتيوشا أطلقت على مستوطنات شمال إسرائيل في وقت متأخر مساء اليوم انطلاقا من جنوب لبنان. وأضاف المراسل أن سبعة صواريخ أطلقت من منطقة مرجعيون وقضاء صور ومن القطاع الأوسط.

وقد نفى حزب الله أي علاقة له بالهجوم كما نفت حركة فتح في لبنان أن تكون لها صلة بالعملية التي تأتي بعد ساعات من تصريحات للزعيم الدرزي وليد جنبلاط دعا فيها لتحديد وضعية مزارع شبعا.

وأعلنت مصادر أمنية إسرائيلية أن صاروخي كاتيوشا على الأقل أطلقا من لبنان, قد سقطا بمستوطات شمال إسرائيل. وأضافت المصادر أن الصاروخين سقطا في قطاع مدينة كريات شمونة قرب الحدود مع لبنان, وأن التيار الكهربائي قطع عن المدينة.

وقالت متحدثة باسم الجيش الإسرائيلي "نستطيع حتى الآن أن نؤكد أن صاروخ كاتيوشا واحدا على الأقل سقط في كريات شمونة".

وفي 21 نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي قتل أربعة من عناصر حزب الله وأصيب أحد عشر جنديا إسرائيليا بجروح خلال مواجهات عنيفة بين الطرفين خصوصا في قطاع مزارع شبعا المحتلة الواقعة على الحدود بين لبنان وإسرائيل وسوريا.

وقد احتلت إسرائيل هذا القطاع عام 1967 ويطالب لبنان به بدعم من دمشق.

يأتي ذلك في وقت ينذر فيه تباين المواقف بشأن ترسيم الحدود السورية اللبنانية وتحديدا في مزارع شبعا بأزمة جدية في لبنان. فقد حذر بيان لقوى الرابع عشر من آذار، وهو الإطار الموسع للقوى المعارضة لدمشق، حزب الله من احتمال فرط عقد التوافق الوطني حول المقاومة إذا لم يتم ذلك.

وكان جنبلاط قد أعاد قضية مزارع شبعا إلى الواجهة ما أدى إلى تعثر التسوية بشأن عودة إئتلاف أمل حزب الله إلى الحكومة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة