باكستان تضع جهاز المخابرات العسكري تحت السيطرة المدنية   
الأحد 1429/7/24 هـ - الموافق 27/7/2008 م (آخر تحديث) الساعة 11:56 (مكة المكرمة)، 8:56 (غرينتش)
جيلاني أصدر قراره قبيل زيارة واشنطن(الفرنسية-أرشيف)
وضع رئيس الوزراء الباكستاني يوسف رضا جيلاني السبت جهاز المخابرات العسكري الرئيسي تحت سيطرة وزارة الداخلية.
 
وقالت الحكومة في بيان "وافق رئيس الوزراء على وضع مكتب المخابرات وجهاز المخابرات الرئيسي تحت السيطرة الإدارية والمالية والعملية لوزارة الداخلية".
 
وجاء ذلك القرار بعد ساعات من بدء جيلاني زيارته الرسمية الأولى للولايات المتحدة.
 
وقال طلعت مسعود الجنرال السابق بالجيش في تصريح صحفي "إنه قرار جيد، بلا شك سيضمن وجود تنسيق أفضل بين أجهزة المخابرات".
 
وتأتي الخطوة أيضا عقب نفي إسلام آباد الشهر الماضي اتهامات كابل بتورط جهاز المخابرات في محاولة طالبان اغتيال الرئيس الأفغاني حامد كرزاي في أبريل/ نيسان.
 
ويُعرف جهاز المخابرات الباكستاني بتأثيره الكبير على السياسات الخارجية والأمنية الكبيرة خاصة المتعلقة بالهند وأفغانستان.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة