العداء غاتلين يفشل في فحوصات المنشطات المحظورة   
الأحد 1427/7/5 هـ - الموافق 30/7/2006 م (آخر تحديث) الساعة 20:44 (مكة المكرمة)، 17:44 (غرينتش)

غاتلين يواجه عقوبة الإيقاف مدى الحياة (الفرنسية-أرشيف)

كشف العداء الأميركي غاستن غاتلين البطل العالمي والأولمبي بسباق 100 متر أن اللجنة الأميركية لمكافحة المنشطات أبلغته بأن الفحص الذي خضع له في نيسان/أبريل الماضي أثناء سباق كانسس، جاءت نتيجته إيجابية بوجود مادة التيستوستيرون أو مادة شبيهة لها.

ويتقاسم غاتلين الرقم القياسي العالمي لسباق 100 م مع الجامايكي أسافا باول وقدره 9.77 ثوان، حيث كان الأميركي عادل رقم الأخير بلقاء الدوحة في أيار/مايو الماضي.

وقد يواجه غاتلين المصير الذي واجهه العداء الكندي السابق بن جونسون بعد ثبوت تناوله مادة منشطة أثناء دورة الألعاب الأولمبية عام 1988 حيث تعرض لعقوبة الإيقاف مدى الحياة.

ردة فعل:
وقال غاتلين في بيان، إنه منذ أن تلقى نتيجة الفحص الثاني وكانت إيجابية حاول أن يشرح ما حصل، وقد تعاون مع الوكالة الأميركية لمكافحة المنشطات وسيستمر في ذلك آملا في نهاية الأمر أن يجدوا أنه "لم يفعل شيئا".

وأضاف أنه لا يصدق هذه النتيجة لأنه لم يتناول أي مادة محظورة أو حتى أي مادة مسموح بها، فطوال مسيرته خضع لأكثر من 100 فحص للكشف على المنشطات خصوصا بالألعاب الأولمبية في أثينا وبطولة العالم في هلسنكي ولقاءات كبيرة عدة، وكانت جميع النتائج سلبية.

من جهته كان الاتحاد الدولي لألعاب القوى واضحا، إذ أعلن أنه في حال ثبت تناول غاتلين مادة محظورة فإنه يواجه عقوبة الإيقاف مدى الحياة.

وأوضح الناطق باسم الاتحاد نيك ديفيس أنه في حال تأكد ذلك, سيفقد غاتلين الرقم العالمي الذي يتقاسمه مع باول، وجميع الأرقام التي حققها بعد تاريخ تناوله المادة المحظورة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة