طهران تتهم واشنطن بالبحث عن ذريعة لمعاقبتها   
الاثنين 1425/8/20 هـ - الموافق 4/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 7:59 (مكة المكرمة)، 4:59 (غرينتش)

صورة حديثة وزعتها الوكالة الإيرانية للطاقة الذرية للمفاعل النووي في بوشهر (الفرنسية)

اتهم وزير الخارجية الإيراني كمال خرازي الولايات المتحدة بأنها تبحث عن ذريعة لمعاقبة بلاده على برنامجها النووي الذي تزعم أنه يستخدم لأغراض عسكرية.

وقال خرازي في تصريحات لصحيفة نيوزلندية إن "حالة العداء سائدة في الولايات المتحدة منذ سنوات كثيرة ولذلك هم يبحثون عن ذرائع" لمعاقبة إيران.

وأكد خرازي أثناء زيارة لنيوزيلندا عضو مجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية المؤلف من 18 مقعدا أن "لا أحد يمكنه أن ينكر علينا حقنا في التكنولوجيا النووية لأغراض سلمية ".

من ناحية ثانية قال وكيل وزارة الخارجية الأميركية لشؤون نزع السلاح جون بولتون إن الرئيس جورج بوش "يريد حل المسألة الإيرانية دبلوماسيا".

ولكنه أكد أيضا أنه يتعين على مجلس محافظي الوكالة أن "يفعل الشيء الصحيح ويقدم تقريرا عن انتهاكات طهران لاتفاقية حظر الانتشار النووي إلى مجلس الأمن عندما يجتمع الشهر القادم".

وأضاف بولتون أن بلاده تتفق مع هدف الأوروبيين في ضمان بقاء إيران دون أسلحة نووية، مشيرا إلى أن واشنطن تريد تحقيق ذلك من خلال "زيادة الضغط على إيران ونقل ملفها النووي إلى مجلس الأمن".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة