جماهير البرازيل غاضبة على حكام الجنس الناعم   
الاثنين 1424/9/9 هـ - الموافق 3/11/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

منتخب البرازيل للسيدات لم يحقق ما حققه منتخب الرجال من إنجازات (أرشيف)
اضطرت الشرطة للتدخل لحماية الحكم البرازيلية سيلفيا ريجينا دي أوليفيرا من غضب المتفرجين الناقمين على إدارتها لمباراة أتليتكو مينيرو وكريسيوما في الدوري البرازيلي لكرة القدم.

وخرج الفريقان ساخطين على تحكيم سيلفيا، كما انتقدتها جماهير اللقاء بشكل يضع علامات استفهام كبيرة على قدرة السيدات على إدارة مباريات الرجال خاصة في بطولة كبرى مثل الدوري البرازيلي.

وخلال المباراة التي انتهت بالتعادل 1-1 أخرجت سيلفيا البطاقة الحمراء ثلاث مرات لتطرد ثلاثة من لاعبي فريق كريسيوما الزائر، كما احتسبت ضربة جزاء مثيرة للجدل على الفريق في الوقت المحتسب بدل الضائع.

ولم تسلم سيلفيا من غضب فريق أتليتكو المضيف حيث قال اللاعبون إنها لم تحتسب وقتا كافيا بدلا من الوقت الضائع.

المرأة زاحمت الرجل في كل الرياضات حتى رفع الأثقال
وهكذا انتهى خلاف الفريقين طوال اللقاء بالاتفاق على مهاجمة سيلفيا ومساعدتيها لولا تدخل الشرطة في الوقت المناسب.

يذكر أن سيلفيا (39 عاما) بدأت التحكيم في مباريات الدرجة الأولى في وقت سابق من الموسم الجاري. كما أصبحت في الشهر الماضي أول امرأة تتولى مسؤولية مباراة في بطولة لأندية أميركا الجنوبية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة