البرلمان الصربي يدعو لانتخابات رئاسية أواخر سبتمبر   
الخميس 1423/5/9 هـ - الموافق 18/7/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

ميلان ميلوتينوفيتش
دعا رئيس البرلمان الصربي ناتاسا ميزيتش إلى إجراء انتخابات رئاسية في الجمهورية يوم 29 سبتمبر/ أيلول المقبل، مما يمهد الطريق لمثول الرئيس ميلان ميلوتينوفيتش أمام محكمة جرائم الحرب في لاهاي.

ومن شأن إجراء الانتخابات قبل بضعة أشهر من موعدها أن تزيل عقبة أمام مثول ميلوتينوفيتش الذي يتوقع أن يبادر بتسليم نفسه للمحكمة الدولية.

ويوصف ميلوتينوفيتش بأنه آخر معاون للرئيس اليوغسلافي السابق سلوبودان ميلوسوفيتش لا يزال يمارس مهامه، وكان قد انتخب في أواخر العام 1997 رئيسا لصربيا.

وقد اتهم مع ميلوسوفيتش وثلاثة آخرين من معاونيه من قبل محكمة جرائم الحرب الدولية بارتكاب جرائم إبادة وجرائم ضد الإنسانية في كوسوفو عام 1999 ضد الألبان. ورفضت الحكومة الصربية تقديم الرئيس ميلوتينوفيتش مادام في منصبه باعتباره إجراء منافيا للدستور.

من جانب آخر يتوقع أن تشهد الانتخابات المقبلة تنافسا قويا بين الزعماء في صربيا. وكان رئيس الاتحاد اليوغسلافي فويسلاف كوستنيتشا قد ألمح في وقت سابق إلى احتمال خوضه انتخابات الرئاسة في صربيا، كما يبدو أن رئيس وزراء صربيا زوران جينجيتش سيرشح نائبه وزير الاقتصاد لهذا المنصب.

وكان قد ألقي الأسبوع الماضي القبض على زوران ليليتش الذي شغل منصب رئيس صربيا في الفترة من 1993 إلى 1997 بعد أن رفض المثول أمام محكمة جرائم الحرب في لاهاي طواعية للشهادة ضد ميلوسوفيتش ونقل إلى هولندا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة