البرتغالي فيغو يترك الريال وينضم إلى إنتر ميلان   
الجمعة 1426/7/1 هـ - الموافق 5/8/2005 م (آخر تحديث) الساعة 22:37 (مكة المكرمة)، 19:37 (غرينتش)

فيغو أثناء أول وحدة تدريبية له مع إنتر ميلان الإيطالي (رويترز)

وقع النجم البرتغالي لويس فيغو عقدا للانضمام إلى نادي إنتر ميلان الإيطالي لينهي مشواره مع نادي ريال مدريد الإسباني الذي استمر خمسة أعوام.

ولن يدفع إنتر ميلان أي بدل لانتقال فيغو (32 عاما) الذي بقى عام واحد على انتهاء عقده مع ريال مدريد, لكن أجور اللاعب ستصل 6.9 ملايين يورو خلال فترة العامين اللذين سيدافع فيهما عن ألوان الفريق الإيطالي.

وسيلعب الجناح البرتغالي الموهوب في خط وسط الإنتر الذي يضم أيضا الأرجنتينيين الدوليين خوان سيباستيان فيرون وإستيبان كامبياسو، ومن المتوقع أن يخلق فرص التهديف للمهاجم البرازيلي المتألق إدريانو.

وينتظر أن يشارك فيغو (112 مباراة دولية سجل خلالها 31 هدفا) لأول مرة مع الإنتر في مباراته أمام يوفنتوس على كأس السوبر الإيطالية يوم 20 أغسطس/آب الجاري.

مشوار ناجح
بدأ فيغو مشواره مع كرة القدم في نادي سبورتنغ لشبونة البرتغالي ولمع نجمه عندما كان ضمن المنتخب البرتغالي الذي فاز ببطولة العالم للناشئين تحت 16 عاما وبطولة العالم للشباب تحت 20 عاما عامي 1989 و1991 على التوالي.

وانتقل إلى برشلونة الإسباني عام 1995 وأصبح معشوق جماهير الفريق بسبب التزامه ومهاراته العالية ومستواه المرتفع في مركز الجناح الأيمن.

وأحرز النجم البرتغالي سبع بطولات خلال خمس سنوات لعبها لبرشلونة، لكنه تحول من بطل إلى وغد في عيون مشجعي الفريق بعد انتقاله إلى ريال مدريد عام 2000، وهو نفس العام الذي فاز فيه بجائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعب في أوروبا واختير كأفضل لاعب في العالم من قبل الفيفا في العام التالي.

وساعد فيغو ريال مدريد على الفوز بالدوري الإسباني في أول موسم له مع الفريق، ولعب دورا مهما في فوزه بكأس أوروبا عام 2002 والدوري المحلي عام 2003. لكنه دخل في الموسم الماضي في خلاف مع مدرب الريال البرازيلي فاندرلي لوكسمبورغو بعد جلوسه على مقاعد البدلاء ومنحه النادي تصريحا للتفاوض مع أندية أخرى.

ووافق فيغو مؤخرا على العودة للعب على المستوى الدولي، وأوضح أنه يريد الاستمرار في اللعب مع منتخب البرتغال حتى نهائيات كأس العالم 2006.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة