سياسيان ألمانيان يدعوان للاعتراف بالأعياد الإسلامية   
الاثنين 1425/10/10 هـ - الموافق 22/11/2004 م (آخر تحديث) الساعة 22:51 (مكة المكرمة)، 19:51 (غرينتش)

خالد شمت – برلين
هانز كريستيان شترويبله دعا إلى الاعتراف بالأعياد الإسلامية في ألمانيا


دعا سياسيان ألمانيان بارزان من قيادات حزب الخضر في تصريحات نشرتها صحيفة دي فيلت الصادرة اليوم الثلاثاء إلي سن تشريع جديد يعترف بأيام الأعياد الإسلامية كعطلة رسمية مقننة على مستوى جميع الولايات الألمانية.

وقال هانز كريستيان شترويبله نائب رئيس الهيئة البرلمانية لحزب الخضر في البرلمان الألماني إنه سيقترح على أعضاء البرلمان إلغاء بعض أيام الأعياد والمناسبات المسيحية الكثيرة المعترف بها كعطلات ألمانية رسمية وإحلال أيام الأعياد الإسلامية محلها.

وأوضح شترويبله الذي يعد حزبه الشريك الأصغر لحزب المستشار غيرهارد شرودر الديمقراطي في الحكومة الألمانية الحالية أنه سيدعو للبدء بجعل أول أيام عيد الفطر من كل عام إجازة رسمية في جميع الولايات الألمانية أسوة بما هو متبع مع العطلات المسيحية.

واعتبر نائب رئيس الهيئة البرلمانية لحزب الخضر في البرلمان الألماني أن تقنين السلطات الألمانية للأعياد الإسلامية كعطلات رسمية سيبدو مظهرا لاحترام وتقدير المجتمع الألماني لأكثر من ثلاثة ملايين مسلم يعيشون فيه وإعادة الاعتبار لأعيادهم الدينية.

وأكد شترويبله أن هذا الإجراء سيرسل حال تنفيذه إشارة إيجابية ومهمة إلى مسلمي ألمانيا في الوقت المناسب عقب أعمال العنف التي وقعت في هولندا الأسبوع الماضي.

من جانبه أيد وزير البيئة الألماني يورجن تريتين المنتمي لحزب الخضر سن قانون جديد لجعل أيام الأعياد الإسلامية عطلات رسمية، لكنه دعا إلى التشاور مع أفراد المجتمع المسلم في ألمانيا قبل الإقدام على هذه الخطوة.

في مقابل هذا التأييد لقيت دعوة نائب رئيس الهيئة البرلمانية لحزب الخضر للاعتراف الرسمي بالأعياد الإسلامية رفضا من جانب ديتر فيفيلس المتحدث باسم لجنة الشؤون الداخلية بالبرلمان الألماني المنتمي للحزب الاشتراكي الديمقراطي الألماني الحاكم، وقد وصف الاقتراح بأنه لا يتلاءم مع الأوضاع الاقتصادية في ألمانيا.

كما شن جونتر بيك شتاين وزير داخلية ولاية بافاريا الجنوبية المعروف بتشدده تجاه الأجانب هجوما حادا علي الاقتراح ووصفه بأنه يظهر بوضوح تمسك حزب الخضر بأفكاره الساذجة حول المجتمع المتعدد الثقافات.
_________________
مراسل الجزيرة نت

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة