انتخابات عامة في البرتغال   
الأحد 1436/12/20 هـ - الموافق 4/10/2015 م (آخر تحديث) الساعة 9:57 (مكة المكرمة)، 6:57 (غرينتش)

يتوجه البرتغاليون اليوم الأحد إلى مراكز الاقتراع لاختيار حكومة جديدة وسط تخوفات من ضعف المشاركة, ورغم منح استطلاعات الرأي الفوز للمحافظين يتوقع ألا تحصل الحكومة الحالية على أغلبية مطلقة.

وهذه أول انتخابات تشهدها البرتغال منذ خروجها من برنامج للإنقاذ العام الماضي, وعلى الرغم من التخفيضات الكبيرة في الإنفاق وأكبر زيادات ضريبية، تشير استطلاعات الرأي إلى أن البرتغاليين سيتمسكون بالحكومة التي قادت البلاد عبر أزمة الديون التي استمرت سنوات من التقشف وعدم الاستقرار السياسي، وخرجت من برنامج الإنقاذ الذي قدمه لها المقرضون الدوليون.

وأظهر أحدث استطلاع، نشر يوم الجمعة، تقدم الائتلاف الحاكم برئاسة رئيس الوزراء بيدرو باسوس كويلو بما يتراوح بين خمس نقاط و12 نقطة على الحزب الاشتراكي بزعامة أنطونيو كوستا.

ولكن إذا أخفق باسوس كويلو في الحصول على أكثر من نحو 38% والتي حصل عليها باستطلاعات جرت الأيام الأخيرة, فإنه لن يتمكن من الفوز بأغلبية مطلقة بالبرلمان المؤلف من 230 عضوا, مما يؤدي لتشكيل حكومة أقلية غير مستقرة.

وفي انتخابات عام 2011، فاز ائتلافه بنسبة من الأصوات ضمنت له الحصول على أغلبية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة