تركيا: عدم إرسال قوات إلى العراق أفقدنا كلمتنا هناك   
الأحد 1424/9/16 هـ - الموافق 9/11/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

حلمي أوزكوك
أكد قائد أركان القوات التركية الجنرال حلمي أوزكوك أن قرار بلاده عدم إرسال قوات إلى العراق حرمها من فرصة التأثير في إعادة الإعمار السياسي في هذا البلد.

وقال أوزكوك في تصريحات صحفية نشرت اليوم إن أنقرة ستراقب عن كثب التطورات في العراق، لأن انعدام الاستقرار هناك سيكون له أثر مباشر عليها، مشيرا إلى أن ما سماها الأنشطة الإرهابية تتزايد في هذا البلد ما يهدد بتحويله إلى مصدر للإرهاب أو تقسيمه.

وكانت أنقرة عدلت يوم الجمعة الماضي عن قرارها نشر قوات في العراق والذي وافق عليه البرلمان مطلع الشهر الماضي, بعد أن أخفقت الإدارة الأميركية في تخطي معارضة العراقيين عموما والأكراد خصوصا لهذه الخطوة.

وتخشى تركيا من أن يستخدم أكراد العراق المكاسب السياسية التي حصلوا عليها بعد الحرب على العراق لإحراز تقدم باتجاه استقلالهم في المستقبل، ما قد يدفع بأكراد تركيا في جنوب شرق البلاد إلى اللجوء إلى العنف بهدف الانفصال عن تركيا.

وكانت أنقرة تهدف من مساعدتها للولايات المتحدة في العراق إلى أن يكون لها كلمة في تحديد شكل النظام في العراق ومنع الأكراد العراقيين من إعلان استقلالهم.

كما كانت تأمل في أن تشجع مساهمتها العسكرية الولايات المتحدة على التحرك ضد المتمردين الأكراد العراقيين المختبئين في شمال العراق والذين تعتبرهم أنقرة وواشنطن "إرهابيين".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة