مقتل مسيحييْن في إطلاق نار جنوبي مصر   
الأحد 1430/4/24 هـ - الموافق 19/4/2009 م (آخر تحديث) الساعة 23:41 (مكة المكرمة)، 20:41 (غرينتش)
أحداث العنف الطائفي سببت قلقا للأجهزة  الأمنية المصرية (رويترز-أرشيف) 
قتل مسيحيان وأصيب ثالث في إطلاق نار بصعيد مصر, بسبب حادث اعتبرته مصادر أمنية ثأريا.
 
ونقلت رويترز عن مسؤول لم تسمه أن القتيلين خرجا من السجن قبل فترة قصيرة بعد أن دخلاه بتهمة قتل رجل مسلم خلال صدام طائفي.
 
وانتظر أقارب القتيل المسلم حتى أنهى المسيحيان عقوبة السجن ثلاث سنوات ليهاجموهما في مدينة قوص قرب مدينة قنا التي تطل على نهر النيل بعد قداس عيد القيامة بالكنيسة. وذكر المسؤول الأمني أن الشرطة تبحث عن أربعة مسلحين.
 
يشار إلى أن المسيحيين يشكلون نحو 10% تقريبا من سكان مصر الذين يقارب عددهم 80 مليون نسمة.
 
وغالبا ما تثور المشاكل الطائفية بسبب نزاعات على بناء الكنائس أو تغيير الديانة أو العلاقات بين الرجال والنساء أو حدود الأراضي الزراعية أو أراضي البناء.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة