اعتقال مساعد لكراديتش مطلوب للمحكمة الدولية قرب بلغراد   
الأربعاء 1429/6/7 هـ - الموافق 11/6/2008 م (آخر تحديث) الساعة 19:48 (مكة المكرمة)، 16:48 (غرينتش)

وحدة من استخبارات الشرطة الصربية اعتقلت زوبليانيين في بلدة قريبة من بلغراد (الفرنسية-أرشيف)

أعلن متحدث باسم محكمة جرائم الحرب في يوغسلافيا السابقة إلقاء القبض على واحد من أربعة متهمين بارتكاب فظائع خلال حرب البوسنة (1992-1995) قرب العاصمة الصربية بلغراد، وبالتعاون مع شرطتها.

وقال المتحدث باسم المحكمة برونو فيكاريتش في تصريحات له في لاهاي إن الشرطة الصربية ألقت القبض في ضواحي بلغراد على ستويان زوبليانيين، وهو أحد المساعدين السابقين لمجرم الحرب الصربي رادوفان كراديتش.

وأشار التلفزيون الصربي إلى أن زوبليانيين (57عاما) اعتقل في شقة ببلدة بانتيشفو التي تبعد عشرين كيلومترا عن بلغراد.

وأفاد مصدر أمني صربي أن  قوة من استخبارات الشرطة نفذت عملية اعتقال مساعد كراديتش وأنه كان مسلحا وقت اعتقاله، إلا أنه لم يشر ما إذا كان هناك تبادل لإطلاق النار وقع أثناء العملية.

وكان المذكور قائدا لشرطة صرب البوسنة بمدينة بانيالوكا خلال الحرب وهو متهم بارتكاب مذابح ضد مسلمي وكروات البوسنة، وبجرائم ضد الإنسانية بسبب مسؤوليته عن إدارة عدد من معسكرات الاعتقال.

امتداح بلغراد
وامتدح الناطق باسم المحكمة اعتقال زوبليانيين المطارد من قبل المحكمة منذ عام 1999، معربا عن أمله بأن يُعتقل المتهمون الثلاثة المتبقون "في وقت قريب ويتم إحضارهم إلى لاهاي".

والمعنيون الثلاثة هم الزعيمان الصربيان البوسنيان السياسي والعسكري رادوفان كرادجيتش وراتكو ملاديتش المتهمان بمجزرة سربرينتشا (شرق البوسنة) وكذلك غوران هادزيتش الزعيم السابق لصرب كرواتيا المتهم بجرائم حرب.

جنرال سابق من صرب البوسنة داخل محكمة لاهاي.. والمتحدث فيكاريتش يأمل بقرب اعتقال المتهمين الثلاثة الكبار (رويترز-أرشيف)
يُذكر أن مدعي عام المحكمة القاضي البلجيكي سيرج براميرتس رفع الأسبوع الماضي إلى مجلس الأمن الدولي تقريرا، قال فيه إن المطلوبين الصرب الأربعة من قبل المحكمة "أصبحوا في متناول السلطات الصربية".

ومعلوم أن صربيا وقعت اتفاقا يمهد لعضويتها بالاتحاد الأوروبي، وسط تأكيدات من قبل المفوضية في بروكسل بأن ملف بلغراد لن يشهد تقدما قبل أن تثبت تعاونها مع محكمة جرائم الحرب في لاهاي.

وينص القانون الصربي على خضوع زوبليانيين  أمام محكمة محلية لإبلاغه بلائحة الاتهامات الموجهة ضده، على أن يتم تسليمه لاحقا إلى لاهاي.


بروكسل ترحب
وفي أول رد فعل سياسي على اعتقال زوبليانيين، رحب مفوض شؤون التوسيع بالاتحاد الأوروبي أولي رين بتلك الخطوة.

وقال المفوض إنها "خطوة مهمة في التعاون مع محكمة جرائم الحرب في يوغسلافيا السابقة ومفتاح لإحلال العدالة والمصالحة الدائمة لمنطقة غرب البلقان".

يُشار إلى أن رين كان قد التقى في بروكسل أمس بوجيدار جيليتش نائب رئيس الحكومة الصربية، وشدد خلاله على تعاون بلغراد مع المحكمة لتسهيل تطبيق الاتفاق الموقع بين الطرفين والمعروف "باتفاق المشاركة والتعاون غرب البلقان".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة