إصابة قد تنهي آمال باجيو في الظهور بكأس العالم القادمة   
الأربعاء 1422/8/21 هـ - الموافق 7/11/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
اشتاق جمهور الكرة لرؤية باجيو يسجل أهدافا من ركلات حرة

قالت وكالة الأنباء الإيطالية أن آمال المهاجم الإيطالي الدولي المخضرم روبرتو باجيو بالظهور في نهائيات كأس العالم القادمة بدأت بالانهيار،
عندما أظهرت الفحوص إصابته بتمزق في أربطة الركبة مما قد يبعده عن الملاعب مدة تصل إلى شهرين.

وتعرض باجيو الذي يتقاسم صدارة قائمة هدافي الدوري الإيطالي هذا الموسم لإصابة في ركبته خلال المباراة التي لعبها لفريقه بريشيا أمام فينسيا في الدوري الإيطالي في نهاية الشهر الماضي.

وقال فيتوريو بتروني مدير أعمال باجيو إن باجيو تلقى تهديدا من أحد لاعبي فريق فينسيا قبل المباراة الذي قال لباجيو "سأكسر ساقك.. لن تذهب إلى كأس العالم". لكن بتروني رفض الإفصاح عن هوية هذا اللاعب.

يذكر أن جيوفاني تراباتوني مدرب المنتخب الإيطالي قال في نهاية سبتمبر/ أيلول الماضي إن باجيو -الذي لم يلعب لمنتخب إيطاليا منذ أكثر من عامين- سيكون ضمن قائمة المنتخب الإيطالي التي تتضمن ما بين 30 و35 لاعبا سيبدؤون التدريب استعدادا لنهائيات كأس العالم 2002 في اليابان وكوريا الجنوبية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة