تساوي نسبة المؤيدين والمعارضين لبقاء بريطانيا بالاتحاد   
الأحد 1437/9/15 هـ - الموافق 19/6/2016 م (آخر تحديث) الساعة 10:02 (مكة المكرمة)، 7:02 (غرينتش)

حققت الحملة الداعية لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي تقدما لتتساوى مع الحملة الداعية للبقاء في الاتحاد قبيل الاستفتاء المقرر إجراؤه يوم الخميس المقبل، بحسب استطلاع للرأي أجرته مؤسسة أوبنيوم لصالح صحيفة أوبزرفر.

وأظهر الاستطلاع الذي أجري عبر الإنترنت أن نسبة المؤيدين والمعارضين في المعسكرين هي 44% لكل منهما.

شارك في الاستطلاع 2006 أشخاص خلال الفترة بين 14 و17 يونيو/حزيران الجاري, وأنجز أغلبه قبل معرفة المشاركين بمقتل نائبة في البرلمان البريطاني يوم الخميس وما تلاه من تعليق للحملات الانتخابية في هذا الشأن.

كان الاستطلاع السابق الذي أجرته أوبنيوم لصحيفة أوبزرفر يوم 11 يونيو/حزيران الحالي, أظهر تقدم الراغبين في البقاء بالاتحاد على المطالبين بالخروج بنسبة 44% مقابل 42%.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة