لافروف: إزالة التوتر مع واشنطن أولوية   
الاثنين 1434/6/5 هـ - الموافق 15/4/2013 م (آخر تحديث) الساعة 17:28 (مكة المكرمة)، 14:28 (غرينتش)
تصريحات لافروف (يمين) جاءت في مؤتمر صحفي مع نظيره الفنلندي تومويا (يسار) (الفرنسية)

قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إن روسيا تعد إزالة "التوتر" القائم في علاقاتها مع الولايات المتحدة مهمة أولية لها. ويأتي ذلك على خلفية خلاف بين البلدين ناجم عن نشر الولايات المتحدة "لائحة ماجنيتسكي" التي تضمنت عقوبات على مسؤولين روس.

وقال لافروف في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الفنلندي إيركي تومويا في موسكو الاثنين إن واشنطن تدرك جيدا "التأثير السلبي لقانون ماجنيتسكي" الأميركي الذي يستهدف بعض المسؤولين الروس، و"وعدت باتخاذ إجراءات لإزالة هذا التأثير".

وأشار الوزير الروسي إلى أن بلاده "منفتحة" دائما على التعاون مع الولايات المتحدة، لكن مع تفهم أن التعاون يجب أن يكون "متساوي الحقوق ويعتمد على الاحترام المتبادل للمصالح وعدم التدخل في الشؤون الداخلية".

وجاءت تصريحات لافروف في أعقاب لقائه أيضا بمستشار الأمن القومي الأميركي توم دونيلون  الذي وصل موسكو اليوم. وتأتي زيارة المسؤول الأميركي بعد يومين على إعلان واشنطن عقوبات اقتصادية بحق 16 روسيا للاشتباه بضلوعهم في وفاة الخبير القانوني سيرغي ماجنيتسكي في السجن في 2009 واثنين من الشيشان بتهمة ارتكاب انتهاكات أخرى لحقوق الإنسان إلى جانب اتهامات بإساءة معاملة الأيتام الروس وحظر على تبني الأميركيين أطفالا من روسيا.

وردت روسيا السبت بمنع 18 أميركيا من دخول أراضيها بينهم مسؤولون سابقون في سجن غوانتنامو. ووصف الكرملين قرار الولايات المتحدة بأنه "ضربة" موجهة للعلاقات الثنائية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة