مصرع ثمانية أشخاص في مواجهات مسلحة بكشمير   
السبت 1422/5/22 هـ - الموافق 11/8/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أعلنت الشرطة الهندية أن سبعة كشميريين وجنديا هنديا لقوا مصرعهم إثر مواجهات مسلحة متفرقة طوال الليلة الماضية في الجزء الهندي من إقليم جامو وكشمير المضطرب. في غضون ذلك كثفت قوات الأمن الهندية عملياتها العسكرية في الإقليم قبيل ذكرى عيد الاستقلال الذي يصادف 15 من الشهر الجاري.

وذكرت مصادر الشرطة أن مقاتلا كشميريا وجنديا هنديا لقيا مصرعهما في تبادل كثيف لإطلاق النار في قرية سالوسا بمقاطعة بارامولا شمال سرينغار العاصمة الصيفية للإقليم.

وأضافت المصادر أن مقاتلين كشميريين من أعضاء حزب المجاهدين قتلا الليلة الماضية برصاص قوات الأمن الهندية في بلدة بيروا التي تبعد 30 كلم شمال غرب سرينغار. وأوضحت أن الاشتباك وقع أثناء قيام قوات الأمن بعملية تفتيش في المنطقة.

وقالت إن مقاتلين كشميريين يعتقد أنهما من أعضاء إحدى الفرق الانتحارية التابعة لجماعة "لشكر طيبة"، لقيا مصرعهما في حادثين منفصلين بالقرب من بلدة بانيهال. وأضافت أن مقاتلين كشميريين آخرين قتلا برصاص قوات الأمن الهندية في منطقة كابوارا شمال سرينغار.

في الوقت نفسه كثفت قوات الأمن الهندية عملياتها العسكرية في جميع أرجاء إقليم كشمير قبيل حلول ذكرى عيد الاستقلال.

وأقامت قوات الأمن نقاط تفتيش متحركة في المناطق المحيطة بملعب باكشي في العاصمة سرينغار الذي ستقام فيه الاحتفالات.

يشار إلى أن الجماعات المسلحة المناوئة للسيطرة الهندية على كشمير تصعد دائما هجماتها على مواقع الأمن الهندي في أغسطس/ آب من كل عام الذي تحتفل فيه باكستان باستقلالها في اليوم الرابع عشر منه، كما تحتفل فيه الهند باستقلالها في الخامس عشر من الشهر نفسه.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة