إيران توافق على أخذ عينات من موقع بارشين   
الثلاثاء 1425/11/30 هـ - الموافق 11/1/2005 م (آخر تحديث) الساعة 22:20 (مكة المكرمة)، 19:20 (غرينتش)

إيران قبلت طلب الوكالة الدولية للطاقة الذرية بأخذ عينات من الموقع رغم أن اتفاقية حظر الانتشار النووي لا تلزمها بذلك (الفرنسية-أرشيف)

وافقت إيران على أن يفحص خبراء الوكالة الدولية للطاقة الذرية عينات من موقع بارشين العسكري في ضواحي طهران، لكنها أكدت أن الأمر لا يتعلق بمهمة تفتيش.

وقال الناطق باسم الخارجية الإيرانية حميد رضا آصفي اليوم إن "الوكالة الدولية للطاقة الذرية طلبت أخذ عينات من المساحات الخضراء" ولكنه شدد على أن الأمر لا يتعلق بـ "زيارة للمواقع العسكرية".

وكان مدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية محمد البرادعي أعلن الأسبوع الماضي أن طهران وافقت على أن يدخل خبراء الوكالة موقع بارشين رغم أن اتفاقية حظر الانتشار النووي التي وقعتها طهران لا تلزمها بقبول ذلك, إذ إن الأمر يتعلق بموقع عسكري في الأساس وهو بالتالي مستثنى من عمليات التفتيش.

الوكالة لم تجد الدليل بعد على أن موقع بارشين يطور برامج نووية عسكرية (الفرنسية-أرشيف)
وتشتبه الولايات المتحدة في أن موقع بارشين العسكري يستعمل لتطوير برامج نووية عسكرية سرية، إلا أن إيران تؤكد أن الموقع هو لأغراض البحث, ولم تعثر الوكالة الدولية للطاقة الذرية لحد الآن على ما يسند مزاعم واشنطن.

وكانت طهران قبلت في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي تعليق تخصيب اليورانيوم في صفقة مع الاتحاد الأوروبي ممثلا بفرنسا وبريطانيا وألمانيا مقابل تقديم مساعدات اقتصادية وضمان حق وصولها إلى التقنية النووية السلمية.

غير أن إيران شددت في الوقت ذاته على أن قرار تعليق التخصيب ليس نهائيا وسيراجع في ظرف ثلاثة أشهر, علما أن محادثات جديدة بين طهران والاتحاد حول اتفاق نهائي ستنطلق هذا الشهر.


جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة