إقالة مدرب ليدز الإنجليزي بسبب سوء النتائج   
الثلاثاء 1424/9/18 هـ - الموافق 11/11/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أيان هارت يحتفل بهدف ليدز في مرمى أرسنال والذي حرم الأخير من بطولة الدوري في الموسم الماضي (أرشيف)

أعلن نادي ليدز يونايتد أحد أندية الدوري الإنجليزي لكرة القدم إقالة مدربه بيتر ريد وتعيين مساعده أدي غراي خلفا له.

وجاءت إقالة ريد بعد الهزائم العديدة التي مني بها الفريق هذا الموسم والتي بلغت ثماني هزائم في 12 مباراة وكانت آخرها الخسارة المهينة أمام بورتسموث 1-6 ضمن المرحلة الثانية عشرة للبطولة.

وأوضح النادي في بيان نشره على موقعه الإلكتروني أن النتائج الأخيرة التي حققها الفريق غير مقبولة, ولذلك رأت إدارة النادي أنه يتعين عليها فعل شيء ما لإنقاذ الفريق.

ويحتل ليدز, الذي يعاني من مشاكل مالية, المركز الأخير في الدوري المحلي برصيد 8 نقاط من فوزين وتعادلين و8 هزائم.

وكان النادي عمد إلى التخلي عن بعض أفضل لاعبيه لتحسين أوضاعه المالية بينهم الأسترالي هاري كيويل الذي انتقل إلى ليفربول والفرنسي أوليفييه داكور (روما الإيطالي) وجوناثان وودغيت (نيوكاسل)، وبرغم ذلك مازال النادي يعاني من عجز مالي كبير.

وكان ريد استلم مهامه في شهر مارس/ آذار الماضي خلفا لتيري فينابلز الذي أقيل من منصبه بسبب النتائج المخيبة التي حققها الفريق.

وعقب الهزيمة الثقيلة أمام بورتسموث قال ريد إنه لا ينوي الاستقالة ملقيا اللوم على لاعبي الفريق وقال إنهم لا يستحقون رواتبهم بعد عرضهم المخيب للآمال.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة