مجزرة روسيا بحمص.. ضحاياها 48 من عائلة واحدة   
السبت 1437/1/5 هـ - الموافق 17/10/2015 م (آخر تحديث) الساعة 20:25 (مكة المكرمة)، 17:25 (غرينتش)

ارتكبت الطائرات الروسية -أمس الجمعة- مجزرة مروعة بحق أكثر من 48 مدنياً جميعهم من عائلة واحدة عندما استهدفت بصاروخ موجه ملجأ يحتمون فيه في ريف حمص.

وقد أمضت فرق الدفاع المدني أكثر من عشر ساعات وهي تحاول إخراج الضحايا من داخل الملجأ.

وعن المجزرة قال الناجي الوحيد منها ويدعى أبو العباس، إنه فقد جميع أفراد عائلته في هذه المجزرة، رغم أنهم كانوا قد هربوا من القصف الروسي واحتموا بهذا الملجأ.

وأكد أبو العباس أن معظم الضحايا الذين سقطوا في هذه المجزرة أطفال بينهم رضع ونساء.

وأعرب عن استغرابه لاستهداف الطيران الحربي الروسي المدنيين وخاصة الملاجئ.

ووصف أبو العباس خلال حديثه روسيا بالدولة المجرمة التي قدمت إلى سوريا بقواتها لدعم نظام مجرم يقتل شعبه.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة