الكويت تطالب العراق بالتعاون في قضية المفقودين   
الأربعاء 1423/10/20 هـ - الموافق 25/12/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أعرب مسؤول كويتي عن الأمل في أن يبدي العراق حسن نواياه خلال الاجتماع المقبل بشأن المفقودين في حرب الخليج في الثامن من يناير/ كانون الثاني القادم في عمان.
وقال رئيس اللجنة الوطنية الكويتية للأسرى والمفقودين ماجد الشاهين إن بلاده تأمل في أن يبدي العراق التعاون المطلوب لحل هذه القضية الإنسانية التي يجب أن تبقى بعيدا عن أي تسييس.

وأشاد الشاهين في حديث للصحفيين عقب اجتماعه مع الأمين العام للجامعة العربية عمرو موسى بالجهود الكبيرة التي بذلها الأمين العام شخصيا لإقناع العراق بالعودة للمشاركة في أعمال لجنة الأسرى والمفقودين.

وأضاف أن قرار الحكومة العراقية بالمشاركة في اجتماعات اللجنة الفنية وقرارها استقبال منسق الأمم المتحدة لشؤون الأسرى الكويتيين السفير يوري فورتسوف هو تطور مهم في حد ذاته.

وستنعقد اللجنة الفنية بشأن الأسرى الكويتيين في مقر اللجنة الدولية للصليب الأحمر في عمان. وتقرر عقد هذا الاجتماع الذي سيشارك فيه كل من العراق والمملكة العربية السعودية والكويت خلال لقاء يوم 18 ديسمبر/كانون الأول في جنيف, جمع ممثلين لهذه البلدان العربية الثلاثة إضافة إلى فرنسا وبريطانيا والولايات المتحدة واللجنة الدولية للصليب الأحمر.

وكان العراق يقاطع منذ أربع سنوات اجتماعات اللجنة احتجاجا على الغارات الأميركية البريطانية على العراق في ديسمبر/كانون الأول 1998.

وتؤكد الكويت أن 600 كويتي وجنسيات أخرى مفقودون منذ الاحتلال العراقي لها بين عامي 1990 و1991. في المقابل تؤكد بغداد أن 1037 من مواطنيها فقدوا أو أصبحوا أسرى في الكويت.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة