سرطان القولون يسببه علاج سرطان البروستاتا بالإشعاع   
الخميس 1429/9/5 هـ - الموافق 4/9/2008 م (آخر تحديث) الساعة 11:43 (مكة المكرمة)، 8:43 (غرينتش)

كشفت دراسة أعدت في جنيف عن زيادة احتمال الإصابة بسرطان القولون عند الرجال الذين يخضعون لعلاج سرطان البروستاتا بالإشعاع.

ونصح الفريق -الذي أعد الدراسة ونشرها في دورية السرطان الدولية- قائلا "إن احتمالات الإصابة بسرطان ثان بعد العلاج بالإشعاع، مع أنها ضئيلة، لكن يتعين متابعتها بعناية".

وقامت عضو جامعة جنيف بسويسرا الدكتورة كريستين بوشاردي وزملاؤها بتحليل بيانات ألف و134 رجلا مصابا بسرطان البروستاتا بين عامي 1980 و1998 عاشوا لمدة خمسة أعوام على الأقل عقب التشخيص وخضع 246 مريضا منهم لعلاج خارجي بالإشعاع.

وخلال فترة المتابعة -التي استمرت حتى نهاية 2003- أصيب 19 مريضا من المجموعة بسرطان المستقيم.

ومع أنه لم تزد مخاطر الإصابة بسرطان المستقيم بين الرجال الذين لم يخضعوا للعلاج بالإشعاع مقارنة بالعدد الإجمالي، لكنها كانت أعلى 3.4 مرات عن المتوسط المعتاد بين الرجال الذين خضعوا للعلاج الإشعاعي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة