25 قتيلا حصيلة انفجار مصنع بتروكيماويات في فرنسا   
السبت 1422/7/4 هـ - الموافق 22/9/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

بقايا الدمار الذي خلفه الانفجار
ارتفعت حصيلة قتلى الانفجار الذي وقع في مصنع للبتروكيماويات بفرنسا إلى 25 شخصا بعد أن انتشلت فرق الإنقاذ جثثا جديدة من بين الأنقاض. وأدى الانفجار لإصابة 650 شخصا بجروح وصفت جروح بعضهم بأنها خطيرة، واعتبر ما بين 15 و20 شخصا في عداد المفقودين.

وكان انفجار عنيف وقع أمس في مصنع للأسمدة بمدينة تولوز جنوبي غربي فرنسا وأدى الانفجار أيضا إلى تدمير مبنيين من المصنع.

وقد توقفت عمليات الإنقاذ لمدة ساعة فجر اليوم لفحص حوض يحوي حمض النتريك كان يخشى حصول تسرب منه. ولم تحدد الشرطة بعد أسباب وقوع الانفجار الذي رجحت أن يكون قد نجم عن حادث عرضي.

ووقع الانفجار قرب مقر قوات الشرطة المحلية والمحكمة العدلية في المدينة، وتملك المصنع الشركة الوطنية للمتفجرات المسؤولة عن تزويد وقود الصاروخ الفرنسي أريان.

وأصاب سكان المنطقة موجة من الهلع وهرعوا إلى الشوارع، وأغلقت الشرطة المنطقة المحيطة بالمصنع خوفا من أن تكون سحابة الدخان التي خلفها الانفجار سامة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة