تدهور صحة أردني قتل إسرائيليات   
السبت 29/7/1431 هـ - الموافق 10/7/2010 م (آخر تحديث) الساعة 8:57 (مكة المكرمة)، 5:57 (غرينتش)

أحمد الدقامسة في السجن (الجزيرة نت-أرشيف)

محمد النجار-عمان

قالت لجنة مناصرة الجندي الأردني السابق أحمد الدقامسة إن حالته الصحية تراجعت فجر الجمعة مما استدعى سلطات سجن أم اللولو في محافظة المفرق (65 كلم شرق عمان) لنقله لمستشفى المفرق الحكومي.

وقال الناطق الإعلامي باسم اللجنة وعم الجندي السابق الدقامسة للجزيرة نت إن الجندي السابق تعرض لبداية جلطة وإنه زاره مساء الجمعة في المستشفى ولاحظ تراجع حالته الصحية.

ويقضي الدقامسة حكما بالسجن المؤبد صدر بحقه عام 1997 إثر قتله سبع إسرائيليات أثناء خدمته العسكرية على المعبر الواصل بين الأردن وإسرائيل شمالي المملكة.

وبحسب عم الجندي الذي طرد من خدمته بعد إدانته من قبل محكمة عسكرية, فإن الدقامسة نقل فجر الجمعة بعد تدهور حالته الصحية إثر الإضراب الذي بدأه مطلع الشهر الجاري عن الطعام احتجاجا على إساءة معاملته من قبل سلطات السجن.

وقال جميل الدقامسة "تم نقل أحمد للمستشفى حيث قرر إنهاء إضرابه عن الطعام إثر نصائح الأطباء له بضرورة الانتظام بتناول الدواء".

وزاد "رغم هذا التدهور عادت إدارة السجن لإساءة معاملة أحمد وقد تحدثت معه قبل يومين فأخبرني أن أموره ساءت، ثم نقل للمستشفى الجمعة بعد ظهور أعراض إصابته بجلطة قلبية".

ولفت الناطق باسم لجنة مناصرة الدقامسة إلى أن إدارة السجن أكدت أنها ستعيده للسجن مساء السبت على اعتبار أن حالته بدأت تتحسن.

وقال إن اللجنة خاطبت المركز الوطني لحقوق الإنسان وكافة الجهات الحزبية والنقابية للتحرك لـ"إنقاذ" حياة الدقامسة.

وكان الناطق الإعلامي باسم مديرية الأمن العام المقدم محمد الخطيب قال في تصريحات صحفية قبل أيام إن الدقامسة لا يعاني أي تدهور في حالته الصحية، لافتا إلى أنه قرر إنهاء إضرابه عن الطعام.

ونفى الخطيب وجود إساءة لمعاملة الدقامسة في سجن أم اللولو، موضحا أنه يجري التعامل معه وفق القوانين التي تنظم عمل مراكز الإصلاح والتأهيل في البلاد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة