استشهاد مصور قناة الجزيرة بحمص زكريا إبراهيم   
الاثنين 1437/2/25 هـ - الموافق 7/12/2015 م (آخر تحديث) الساعة 22:31 (مكة المكرمة)، 19:31 (غرينتش)

استشهد مصور قناة الجزيرة زكريا إبراهيم في حمص بسوريا، متأثرا بجراح أصيب بها جراء إطلاق النار عليه من طرف قناص في قوات النظام السوري، وذلك أثناء تغطيته قصف قوات النظام منطقة تلدو في ريف حمص الشمالي.

ونُقل الزميل زكريا بعد إصابته يوم الأول من ديسمبر/كانون الأول الجاري إلى مستشفى ميداني في مدينة الرستن، حيث دخل في غيبوبة قبل أن يفارق الحياة اليوم.

وعمل زكريا إبراهيم منذ نحو عام ونصف مصورا مع فريق الجزيرة في ريف حمص، حيث غطى معارك بين قوات النظام وقوات المعارضة، إضافة إلى اتفاق الهدنة الذي انتهى بإخراج قوات المعارضة من أحياء حمص المحاصرة، وكذا القصف الروسي على مواقع المعارضة.

وأشاد مراسل الجزيرة في غازي عنتاب رأفت الرفاعي بشجاعة الزميل الشهيد وجسارته أثناء تغطية المعارك والقصف الذي تتعرض له المدن السورية، مذكرا بتوثيقه لعذابات المحاصرين في ريف حمص الشمالي، وقد استشهد في المنطقة التي ولد فيها. 

وأكد الرفاعي أن مراسلي الجزيرة ومصوريها في الداخل السوري مصرون على نقل الحقائق وتوثيق ما يحدث في البلاد ولو كلفهم ذلك حياتهم. 

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة