قتيل في مظاهرات بمصر وموجة ثورية جديدة ضد الانقلاب   
الخميس 1435/10/19 هـ - الموافق 14/8/2014 م (آخر تحديث) الساعة 5:08 (مكة المكرمة)، 2:08 (غرينتش)

قتل متظاهر أثناء فض قوات الشرطة المصرية بالقوة مسيرة لرافضي الانقلاب العسكري بمحافظة الغربية، في حين أعلن التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب عن تدشين موجة ثورية تحت عنوان "القصاص مطلبنا".

وأفادت مصادر للجزيرة بمقتل شخص وإصابة عشرات أثناء تفريق قوات الأمن المصرية مسيرة معارضة للانقلاب في كفر الزيات بمحافظة الغربية حيث انطلقت المسيرة بمناسبة الذكرى السنوية الأولى على الفض الدامي لاعتصامي رابعة العدوية والنهضة.

ونظم التحالف مسيرة بقرية منشية رضوان شمال الجيزة عقب صلاة العشاء, ورفع المتظاهرون لافتاتٍ تطالب بالقصاص لدماء الشهداء والإفراج عن المعتقلين, وأخرى تندد بسوء الحالة الاقتصادية وزيادة الأسعار والأزمات اليومية.

وتأتي هذه الفعاليات عشية الذكرى السنوية الأولى لمجزرة رابعة والنهضة في 14 أغسطس/آب العام الماضي التي قتل وأصيب فيها آلاف من أنصار الرئيس المعزول محمد مرسي.

موجة ثورية
ودعا التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب الشعب المصري للمشاركة في الحراك الثوري اليوم الخميس في ذكرى المجزرة الدامية، معلنا عن تدشين موجة ثورية تحت عنوان "القصاص مطلبنا"، جدد فيها الدعوة للمشاركة في الحراك الثوري وإحراز تقدم يتناسب مع تطلعات الشعب.

ودعا التحالف لنشر الفعاليات الثورية في كل الميادين بالمحافظات المصرية بما يحفظ الأرواح ويحقق الأهداف، كما حث المعتقلين بالسجون على اتخاذ الآليات المناسبة للمشاركة في الحراك الثوري.

من جهة أخرى، أبطلت قوات الأمن المصرية مفعول قنبلة بدائية الصنع عثر عليها داخل إحدى عربات قطار في محطة سكك حديد الأقصر بصعيد مصر, وأخلت قوات الأمن مبنى المحطة من الركاب بعد العثور على القنبلة بعد تلقيها إخطارا بالعثور على جسم غريب داخل عربة بالقطار الذي كان قادما من أسوان في طريقه للقاهرة. 

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة