السودان يرفض توقيع معاهدة حول حقوق المرأة   
الأحد 1421/10/19 هـ - الموافق 14/1/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

البشير يخاطب الجماهير عقب إعادة انتخابه
رفض السودان التوقيع على معاهدة دولية خاصة بحقوق المرأة لتعارضها مع قيم الأسرة، ونقلت إحدى الصحف السودانية عن الرئيس السوداني عمر البشير تأكيداته عدم التوقيع على هذه المعاهدة التي أصدرتها الأمم المتحدة عام 1981.

ونقلت صحيفة الوفاق عن الرئيس البشير قوله إن معاهدة الأمم المتحدة للقضاء على كل أشكال التمييز العنصري ضد المرأة تتعارض مع مبادئ الأسرة. وقال خلال احتفال  أقيم بمناسبة إعادة انتخابه رئيسا للبلاد إن السودان قادر على أن يعيش دون ما وصفه بالممارسات الغريبة.

وكان صندوق الأمم المتحدة لرعاية الطفولة دعا الخرطوم العام الماضي للتوقيع على هذه المعاهدة بعد أن وقع عليها عدد من الدول العربية والإسلامية منها مصر والعراق والكويت وبنغلاديش.

وتقول الأمم المتحدة إن آلاف النساء والأطفال اختطفوا وأسروا، ويعيشون حياة رق في السودان، كما يتعرضون لعمليات تحرش معنوي وبدني. وتنفي الخرطوم ذلك، وتتهم من جانبها حركة التمرد السودانية باختطاف الأطفال، وإجبارهم على الالتحاق بمعسكرات التدريب العسكري التابعة لها، لإقحامهم في الحرب الأهلية الدائرة في الجنوب.

يشار إلى أن والي الخرطوم أصدر مرسوما يمنع النساء من العمل في الأماكن العامة ولاقى قراره انتقادات واسعة خاصة من قبل الاتحاد العام للمرأة السودانية، وتم رفع الأمر للمحكمة الدستورية في الخرطوم للبت فيه.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة