مرشحان للرئاسة الأميركية.. الحجر لمواجهة زيكا   
الاثنين 29/4/1437 هـ - الموافق 8/2/2016 م (آخر تحديث) الساعة 14:26 (مكة المكرمة)، 11:26 (غرينتش)

قال جمهوريان يسعيان للفوز بترشيح الحزب في انتخابات الرئاسة الأميركية إنهما قد ينفذان منطقة للحجر الصحي للمسافرين إذا اقتضى الأمر لوقف انتشار فيروس زيكا.

وقال حاكم ولاية نيوجيرسي كريس كريستي إنه لن يتردد في ذلك مرة أخرى بعد أن لفت الأنظار إليه على المستوى الدولي عام 2014 عندما فرض إجراءات الحجر الصحي على ممرضة كانت قد عادت لتوها عقب علاج مرضى بفيروس إيبولا خارج الولايات المتحدة.

وقال كريستي خلال مناظرة في نيو هامبشير مع منافسين جمهوريين آخرين يطمحون لدخول البيت الأبيض "أراهنكم على أنني سأفعل ذلك".

وقال المرشح الجمهوري المحتمل في انتخابات الرئاسة الأميركية بن كارسون -وهو طبيب متقاعد متخصص في جراحة الأعصاب- إن اللجوء إلى الحجر الصحي ليس بالأمر الهين، لكن إذا توافرت أدلة على انتشار العدوى بفيروس زيكا فإنه سيستفيد أيضا من هذه الإجراءات.

وينقل البعوض فيروس زيكا للإنسان، فيما أثار اكتشاف حالتي إصابة بالفيروس في الولايات المتحدة يشتبه بأنهما انتقلتا عن طريق الاتصال الجنسي مخاوف بشأن انتشار الفيروس بشتى الطرق.

ولا يوجد أي علاج أو لقاح للعلاج من فيروس زيكا الذي كان قد اكتشف في غابة زيكا بأوغندا عام 1947 ورصد في البرازيل لأول مرة العام الماضي وانتشر من هناك إلى 26 دولة على الأقل في الأميركيتين.

وأعلنت منظمة الصحة العالمية الاثنين الماضي أن عدوى زيكا الفيروسية التي تنتقل عن طريق البعوض تمثل حالة طوارئ دولية تحدق بالصحة العامة بسبب الاشتباه في ارتباطها بآلاف من حالات تشوه الأجنة، فيما تسعى المنظمة للتصدي لهذا الخطر.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة