أنباء عن قيام موغابي بزيارة سرية لجنوب أفريقيا   
الأحد 1424/12/4 هـ - الموافق 25/1/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

روبرت موغابي
أعلن التلفزيون في جنوب أفريقيا أن رئيس زيمبابوي روبرت موغابي وصل إلى جنوب أفريقيا أمس في زيارة سرية غير معروفة مدتها أو الغاية منها، وسط غموض شديد بشأن ما إذا كان موغابي قد وافق على إجراء محادثات رسمية مع المعارضة أم لا.

ولم تنسب هيئة الإذاعة والتلفزيون تقريرها إلى أي مصدر، فيما امتنعت وزارة الخارجية عن تأكيد ذلك. وقال متحدث باسم الوزارة "لو كان الرئيس موغابي هنا في جنوب أفريقيا فمن المنطقي أنه سيكون في زيارة خاصة، لو كان هنا في زيارة رسمية لما ترددنا في إعلان ذلك".

وكان رئيس جنوب أفريقيا ثابو مبيكي قد أكد الخميس الماضي أن الحزب الحاكم في زيمبابوي بزعامة موغابي مستعد لاستئناف الحوار الرسمي مع حزب الحركة من أجل التغيير الديمقراطي المعارض بشأن حل الأزمة السياسية في البلاد، كما أن الرئيس النيجيري أولوسيغون أوباسانجو أدلى بتصريحات مماثلة يوم الجمعة الماضي.

لكن الأحزاب السياسية الرئيسية في زيمبابوي لم تؤكد أي تقدم في بدء المفاوضات، وكان الحزب الحاكم قد انسحب من المحادثات عام 2002 بعد أن لجأ حزب الحركة من أجل التغيير إلى القضاء للطعن في إعادة انتخاب موغابي في انتخابات قالت المعارضة والعديد من المراقبين الدوليين إنها شهدت عمليات تزوير كبيرة.

وأكد الحزب الحاكم أنه لن يستأنف المحادثات الرسمية إلا بعد أن يتخلى حزب الحركة من أجل التغيير عن الطعن الذي قدمه للقضاء، وهو شرط قالت المعارضة إنه لا يمكنها تنفيذه.

الجدير بالذكر أن شائعات ترددت في أكتوبر/تشرين الأول الماضي بأن موغابي طار سرا إلى جنوب أفريقيا للعلاج بعد أن أصيب بسكتة دماغية ولكن المسؤولين نفوا ذلك فيما بعد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة