فضائية روسية بالإنجليزية تمولها الحكومة   
الأحد 1426/11/9 هـ - الموافق 11/12/2005 م (آخر تحديث) الساعة 0:45 (مكة المكرمة)، 21:45 (غرينتش)
أطلقت روسيا محطة فضائية تلفزيونية جديدة ناطقة باللغة الإنجليزية تبث إرسالها على مدار اليوم لشرح وجهة النظر الروسية إلى العالم.

تهدف القناة الجديدة التي حملت شعار "روسيا اليوم .. من روسيا إلى العالم" إلى مواجهة الانتقادات الغربية المتزايدة لسجل موسكو في مجال الديمقراطية والإصلاح السياسي.

وفي هذا الإطار قالت مرغريتا سيمونيان رئيسة تحرير القناة الجديدة إن "الهدف هو تقديم روسيا إلى العالم" مشددة على أن القناة هي "في الأصل روسية وليست معنية بإعادة تقديم الأحداث الدولية, إلا بقدر انعكاسها على حياة الشعب الروسي ورؤيته لها".

وحول موقف "روسيا اليوم" من القضايا السياسية الحساسة بالنسبة للكرملين مثل الوضع في الشيشان قالت سيمونيا إن القناة ستحاول الالتزام بالحياد والموضوعية.

وفي الساعات الأولى لبث القناة الجديدة -التي تمولها الحكومة- كان الحوار الأول مع وزير الخارجية سيرغي لافروف الذي أجاب عن أسئلة معتادة خالية من السخونة والإثارة.

وجدد لافروف في كل إجاباته التذكير بمواقف حكومة روسيا المعروفة من القضايا الدولية مثل الملف النووي الإيراني.

وقد افتتحت "روسيا اليوم" مكاتب لها في لندن والقدس وواشنطن, وتستعد لتوسيع رقعة نشاطها ومكاتبها في الخارج. 
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة