الرجوب: الأمن لا يتحقق بالخيار العسكري   
الأربعاء 21/7/1424 هـ - الموافق 17/9/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

نقلت صحيفة الوطن السعودية حوارا مع جبريل الرجوب مستشار الرئيس الفلسطيني لشؤون الأمن القومي بشأن الرفض الإسرائيلي لاقتراحه بهدنة جديدة، وأوردت الشرق الأوسط نصائح لفاروق القدومي رئيس الدائرة السياسية لمنظمة التحرير الفلسطينية بشأن تشكيل الحكومة الجديدة، وكشفت الشرق القطرية عن صفقة أميركية تركية في العراق، وأشارت الحياة اللندنية إلى وثائق سرية تؤكد أن القيادة السوفياتية لمست أطماعا أميركية لاحتلال العراق منذ عام 1958.


رفض إسرائيل اقتراح وقف إطلاق النار يؤكد ألا خيار لدى تل أبيب سوى مروحيات الأباتشي وطائرات الـ إف 16، غير أن عليها أن تدرك أنه لا يوجد حل عسكري

جبريل الرجوب/ الوطن السعودية

اقتراح الرجوب

في حوار مع صحيفة الوطن السعودية قال العميد جبريل الرجوب مستشار الرئيس الفلسطيني لشؤون الأمن القومي إن "رفض إسرائيل اقتراحه بوقف إطلاق النار يؤكد ألا خيار لدى الحكومة الإسرائيلية سوى مروحيات الأباتشي وطائرات الـ إف 16، غير أن عليها أن تدرك أنه لا يوجد حل عسكري للصراع، وأن الأمن لا يمكن أن يتحقق طالما بقي الوضع على ما هو عليه".

وكشفت مصادر فلسطينية للصحيفة أن اتصالات واسعة جرت في الآونة الأخيرة بين رئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل وأمين سر حركة فتح المعتقل مروان البرغوثي، في محاولة لصياغة تصور مشترك لمواجهة العدوان الإسرائيلي المتصاعد ضد الفلسطينيين, دون استبعاد إمكانية إبرام هدنة ثانية إذا التزمت الحكومة الإسرائيلية بها بشكل كامل.


فاروق القدومي يدعو أحمد قريع إلى عدم الخلط بين المهام التنفيذية والإدارية، محذراً من تكرار الخطأ الذي وقع فيه سلفه أبو مازن

الشرق الأوسط

نصائح القدومي

دعا رئيس الدائرة السياسية في منظمة التحرير الفلسطينية فاروق القدومي رئيس الوزراء الفلسطيني المكلف أحمد قريع إلى عدم الخلط بين المهام التنفيذية والإدارية، محذراً من تكرار الخطأ الذي وقع فيه سلفه محمود عباس عندما أنشأ وزارة للشؤون الخارجية.

ونصح القدومي في لقاء مع صحيفة الشرق الأوسط قريع أن ينظر إلى قضية الأمن بعين المسؤولية والحفاظ على دور مجلس الأمن القومي الذي يحفظ أمن المقاومة، مذكراً بأن الرئيس ياسر عرفات هو رئيس الدولة والمرجعية السياسية التي لا يجوز أن يمسها أي قرار خارجي، مؤكدا من ناحية أخرى على أنه وزير خارجية فلسطين الوحيد وأن صلاحياته لا تمس إلا بقرار من المجلس الوطني الفلسطيني.


واشنطن وأنقرة توصلتا إلى اتفاق ببدء عملية عسكرية مشتركة ضد حزب العمال الكردستاني في شمال العراق, مقابل نشر القوات التركية في المثلث السني معقل المقاومة العراقية

الشرق القطرية

صفقة أميركية تركية
كشفت صحيفة الشرق القطرية نقلاً عن مصادر مطلعة أن واشنطن وأنقرة توصلتا إلى صفقة تقضي ببدء عملية عسكرية مشتركة ضد حزب العمال الكردستاني في شمال العراق في أكتوبر المقبل, مقابل نشر القوات التركية في ما يعرف بالمثلث السني معقل المقاومة العراقية.

ويقضي الاتفاق بالسماح لقوات تركية بتعقب مقاتلي حزب العمال الكردستاني في شمال العراق, بينما يقوم سلاح الجو الأميركي بقصف مواقع الحزب بالتنسيق مع الأتراك, لكن خبراء حذروا من انعكاسات هذه العملية على الأوضاع الداخلية في العراق وخصوصاً من قبل الأكراد مشيرين إلى أن العملية قد تستغرق عاماً على الأقل.

أطماع أميركية
قالت صحيفة الحياة اللندنية إن "وثائق سرية جديدة أفرج عنها في الكرملين الأسبوع الماضي كشفت أن القيادة السوفياتية لمست أطماعاً أميركية للسيطرة على العراق في وقت مبكر منذ عام 1958 عقب سقوط الحكم الملكي.

وتقول الصحيفة إن "هذه الوثائق تضمنت ملاحظات عن جدل دار داخل القيادة السوفياتية آنذاك بشأن الطريقة التي كان ينبغي بها توجيه الاحتجاج على دخول القوات الأميركية إلى لبنان، وإن الرئيس نيكيتا خروتشيف رأى في هذه الخطوة من جانب إدارة الرئيس الأميركي الأسبق دوايت آيزنهاور مقدمة لغزو أميركي للعراق، وإن دخول القوات الأميركية إلى لبنان أشبه بإرسال الزعيم النازي أدولف هتلر قواته إلى بولندا عام 1939 تمهيداً لاحتلال أوروبا".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة