الموت يغيب المؤرخ المصري يونان لبيب رزق   
الثلاثاء 1429/1/8 هـ - الموافق 15/1/2008 م (آخر تحديث) الساعة 23:47 (مكة المكرمة)، 20:47 (غرينتش)

توفي المؤرخ المصري يونان لبيب رزق (74 عاما) الذي كان عضوا بمجلس الشورى المصري ولعب دورا حاسما في استعادة بلاده لطابا.

وقد فارق يونان لبيب رزق الحياة إثر أزمة قلبية بعد أن كان يمارس نشاطه العملي بشكل معتاد في اليومين الماضيين بلجنة التاريخ بالمجلس الأعلى للثقافة المصري.

ويعتبر الراحل من أبرز المؤرخين المصريين المتخصصين في التاريخ المصري المعاصر، وهو أستاذ لهذه المادة في جامعة عين شمس وكاتب مقال أسبوعي عن التاريخ المصري المعاصر في صحيفة "الأهرام".

واشتهر يونان لبيب رزق بعضويته في لجنة التحكيم الخاصة بالنزاع حول طابا حيث لعب دورا حاسما في إعادتها لمصر من خلال الوثائق التاريخية والصور التي قدمها للجنة التحكيم والتي حسمت بشكل قاطع ملكية مصر لهذه المنطقة في سيناء.

وحصل يونان لبيب رزق على العديد من الجوائز أبرزها جائزة الدولة التقديرية للعلوم الاجتماعية عام 1995 وجائزة مبارك للعلوم الاجتماعية عام 2005 وجائزة مؤسسة الفكر العربي عام 2002 وجائزة الحركة الثقافية اللبنانية 2004.

وللراحل أكثر من 40 مؤلفا في التاريخ، من أهمها "من ديوان الحياة المعاصرة"، وصدر منه عدة مجلدات، و"الحياة الحزبية في مصر في عهد الاحتلال البريطاني" و"الأحزاب المصرية قبل ثورة يوليو 52" و"تاريخ الوزارات المصرية 1878-1953".

كما أسهم يونان لبيب رزق في تأليف كتب أخرى بالاشتراك مع مؤرخين مصريين مثل "الصهيونية والعنصرية" و"مصر والحرب العالمية الثانية" وغيرها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة