صدام يفضل إعدامه بالرصاص بدلا من الشنق   
الأربعاء 1426/12/4 هـ - الموافق 4/1/2006 م (آخر تحديث) الساعة 9:02 (مكة المكرمة)، 6:02 (غرينتش)
صدام أكد أنه لا يخشى القتل(رويترز-أرشيف)
قالت مصادر صحفية أميركية إن الرئيس العراقي المخلوع صدام حسين أخبر محاميه أنه يفضل إعدامه رميا بالرصاص بدلا من الشنق، إذا ما حكم عليه بالإعدام بتهمة ارتكاب جرائم حرب.

وذكرت واشنطن بوست نقلا عن المحامي عصام غزاوي أن صدام حسين أخبر وزير العدل الأميركي السابق رامزي كلارك في مقر المحكمة يوم 27 ديسمبر/كانون الأول الماضي، أن "كل شخص سيموت عاجلا أم آجلا".

وأضاف صدام مخاطبا محاميه عندما أشاروا باحتمالية صدور حكم الإعدام عليه "إنني القائد الأعلى وأفضل أن أعدم بالرصاص, إنها الطريقة الأنسب لإعدام مسؤول عسكري سابق".

كما قال الرئيس السابق "بالتأكيد إنني بريء لكنني أعرف أنهم يريدونني ميتا"، مشيرا إلى أن تهديده بالقتل لا يخيفه لأن "حياتي تتساوى مع حياة أي مواطن عراقي".
 
كما توقع صدام ألا يستمر الاحتلال الأميركي للعراق وقتا طويلا, موضحا أن الشعب العراقي يتسم بالوطنية وأنه لا يقبل بأي حكم أجنبي وأن "العدوان سيقاوم في النهاية".
 
يشار إلى أن محاكمة صدام ستستأنف يوم 24 يناير/كانون الثاني الجاري في قضية الدجيل، بتهمة مقتل 148 شخصا بعد هجوم تعرض له موكبه الرئاسي عام 1982.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة