ترك الطفل بالسيارة قاتل   
الاثنين 1437/8/17 هـ - الموافق 23/5/2016 م (آخر تحديث) الساعة 15:56 (مكة المكرمة)، 12:56 (غرينتش)

حذرت حملة "كلنا" للصحة والسلامة في قطر من ترك الأطفال في المركبات أو تحت أشعة الشمس المباشرة أثناء فترة الصيف، لما ينجم عن ذلك من مخاطر قد تؤدي إلى الوفاة.

ودعت حملة "كلنا" المواطنين والمقيمين إلى ضرورة أخذ الاحتياطات اللازمة للحفاظ على السلامة من حرارة الصيف والوقاية من ارتفاع درجات الحرارة، وذلك ضمن حملتها المستمرة "احم نفسك من الحر" التي تطلقها "كلنا".

وشدد الدكتور خالد عبد النور سيف الدين رئيس الحملة ومدير مركز حمد الدولي للتدريب في مؤسسة حمد الطبية على أن الأمراض الناجمة عن التعرض لدرجات الحرارة العالية يمكن أن تحدث أضرارا في الدماغ والأجهزة الأخرى بالجسم، وفي بعض الحالات قد تؤدي إلى الوفاة.

وأضاف سيف الدين -في بيان صادر عن مؤسسة حمد الطبية أمس الأحد وصلت نسخة منه للجزيرة نت- أن الأطفال بالتحديد هم الأكثر تأثرا بالمشاكل الصحية الناجمة عن التعرض للحرارة العالية نظرا لطبيعة أجسامهم غير القادرة على التخلص من الحرارة كما يحدث عند البالغين.

وللحفاظ على سلامة الأطفال من ارتفاع درجات الحرارة نصح الدكتور سيف الدين الآباء بضرورة حماية الأطفال قدر المستطاع من التعرض للحرارة العالية أثناء فصل الصيف وعدم تعريضهم لأشعة الشمس المباشرة وتشجيعهم على شرب كميات كافية من الماء أثناء اللعب.

وحذر سيف الدين أيضا من ترك الأطفال في المركبات أو تحت أشعة الشمس المباشرة خلال فترة الصيف، لما ينجم عن ذلك من مخاطر قد تؤدي إلى الوفاة.

وحسب الدكتور سيف الدين، فإنه خلال عشر دقائق ترتفع درجة الحرارة داخل السيارة أكثر من عشرين درجة مئوية عن درجة حرارة الجو الخارجي، وبعد مرور ثلاثين دقيقة تكون درجة الحرارة داخل السيارة أعلى بـ34 درجة.

ونصح الأشخاص الذين يعملون في أماكن مفتوحة بالحفاظ على مستويات السوائل في الجسم مع ضرورة أخذ فترات للبقاء بعيدا عن أشعة الشمس المباشرة لتفادي الإصابة بضرباتها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة