نقل تسعمئة سجين أردني لسجن جديد لتخفيف الاكتظاظ   
الأربعاء 1428/5/14 هـ - الموافق 30/5/2007 م (آخر تحديث) الساعة 19:31 (مكة المكرمة)، 16:31 (غرينتش)
نقل نزلاء من سجن الجويدة سيسهل زيارات عائلاتهم (الفرنسية-أرشيف) 
أعلنت مصادر أمنية أردنية اليوم نقل تسعمئة نزيل من سجن الجويدة جنوب عمان إلى سجن الموقر الذي افتتح مؤخرا شرقها.
 
وأوضحت المصادر أن هذه الخطوة تهدف لحل مشكلة الاكتظاظ التي تعاني منها السجون في الأردن.
 
ونقلت مصادر إعلامية عن العقيد حسين الطراونة -مدير إدارة مراكز الإصلاح والتأهيل- قوله إن إدارة مراكز الإصلاح والتأهيل في مديرية الأمن العام "أنهت مشكلة الاكتظاظ في مراكزها بنقل تسعمئة نزيل من مركز الجويدة إلى مركز إصلاح الموقر الذي افتتح في منطقة شرق عمان بسعة ألف نزيل".
 
وأضاف أن "نقل هذا العدد الكبير من النزلاء حقق مبدأ العزل والتصنيف الجرمي للنزلاء، ويسهل زياراتهم إلى جانب إنهاء مشكلة الاكتظاظ".
 
وأوضح الطراونة أنه سيتم نقل جميع مرتكبي جرائم أمن الدولة إلى مركز إصلاح سيتم إنشاؤه نهاية العام الحالي بظروف إنسانية ملائمة ومطابقة لحقوق الإنسان والمعايير الدولية.
 
ويقدر عدد نزلاء السجون بالأردن حسب مصادر رسمية بسبعة آلاف شخص موزعين على عشرة مراكز سجنية.
 
وكانت منظمات حقوقية أردنية ودولية مختلفة طالبت السلطات الأردنية بإجراءات لتحسين أوضاع سجون المملكة التي قالت إنها تعاني مشاكل الاكتظاظ إضافة إلى تعرض سجناء للتعذيب.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة