فيروس الرشح قد يعالج سرطان الجلد   
الأربعاء 1424/11/16 هـ - الموافق 7/1/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

توصل فريق من الباحثين الأستراليين إلى أن فيروس الرشح قد يسمح بمعالجة سرطان الجلد الذي يصيب عددا كبيرا من الأشخاص في أستراليا وينتشر بشكل متزايد في الدول الغربية مثل فرنسا.

وقال البروفسور دارن شافرن المسؤول عن برنامج الأبحاث "أثبتنا أن خلايا سرطان الجلد يمكن تدميرها بتلقيحها بفيروس الرشح"، ومضى يؤكد أن هذا اكتشاف مهم في تطوير علاج لسرطان الجلد، وأن الفريق شديد الحماس بهذا الشأن.

وأوضح الباحث أن النتائج التي توصل فريق البحث إليها على خلايا بشرية وفي دراسات على الحيوانات كانت إيجابية جدا، مشيرا إلى أنه إذا تمكنوا من الحصول على نتائج مماثلة خلال تجارب على البشر, فقد يصبح من الممكن توفير علاج في غضون سنة أو سنتين.

وقال شافرن "إن حجم الأورام يتراجع خلال بضعة أسابيع ليختفي في نهاية الأمر، نأمل خلال عملية لاحقة أن يتجول الفيروس في الجسد لرصد وقتل الأورام الأخرى التي لم يتم كشفها".

وسيتم اختبار هذا العلاج في بادئ الأمر على مصابين بلغوا مرحلة متطورة من المرض، ويؤكد فريق العلماء أن العلاج يمكن أن يتوفر على الفور غير أنه يتحتم بداية الحصول على التراخيص الضرورية لتوزيع أي دواء جديد.

ويكتسب هذا الاكتشاف الطبي أهمية خاصة في أستراليا حيث يصاب نصف السكان خلال حياتهم بشكل من أشكال السرطان.

وتقدر الإحصاءات عدد الأستراليين الذين سيقصدون طبيبا خلال هذا العام لاستئصال ورم بحوالي 300 ألف, فيما يتم كشف تسعة آلاف إصابة كل سنة. ويقضي ألف أسترالي في السنة بسرطان الجلد الذي يشكل خامس أنواع السرطان انتشارا في هذا البلد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة