استقالة رئيس بايرن ميونيخ بعد حكم بالسجن   
الجمعة 13/5/1435 هـ - الموافق 14/3/2014 م (آخر تحديث) الساعة 18:15 (مكة المكرمة)، 15:15 (غرينتش)
أولي هونيس قرر عدم استئناف قرار المحكمة ودخول السجن (الفرنسية)
أعلن رئيس نادي بايرن ميونيخ الألماني أولي هونيس استقالته من رئاسة النادي إثر قرار قضائي بسجنه ثلاثة أعوام ونصف، لتهربه من دفع ضرائب قدرت بحوالي 27 مليون يورو.

كما قرر هونيس (62 عاما) عدم استئناف قرار المحكمة ودخول السجن بعد التشاور مع عائلته، وقال "لقد طلبت من فريق الدفاع عدم التقدم بأي استئناف، وهذا يتطابق مع إدراكي لتحمل مسؤولياتي".

وأقر هونيس بأن التهرب من دفع الضرائب هو أكبر خطأ ارتكبه في حياته، وشكر أنصار الفريق البافاري، وقال إن بايرن ميونيخ هو بيته، مؤكدا أنه سيبقى وفيا لهذا النادي طوال حياته.

وأعلن قاضي محكمة ميونيخ أمس الخميس الحكم بسجن هونيس ثلاثة أعوام وستة أشهر لقيامه بسبع حالات خطيرة للتهرب من الضرائب.

ويتهم ممثلو الادعاء في ميونيخ المسؤول البافاري بالتهرب من دفع الضرائب المستحقة على دخل بلغ أكثر من 33 مليون يورو كان قد حصل على جزء منه عبر التداول بسوق الأوراق المالية، وبإعلان خسائر على نحو مضلل بقيمة 5.5 ملايين يورو.

وكان أولي هونيس اعترف بالتهرب من دفع ضرائب بقيمة 18.5 مليون يورو (25.7 مليون دولار)، وقال إنه يريد أن يطوي هذه الصفحة المؤلمة في حياته.

يذكر أن هونيس يتمتع بمكانة مهمة في ميونيخ باعتبار الألقاب التي حصل عليها الفريق البافاري في فترة رئاسته، فقد توج الموسم الماضي بثلاثية الدوري والكأس المحليين ومسابقة دوري أبطال أوروبا، إضافة إلى تتويجه بكأس السوبر الأوروبي وكأس العالم للأندية في المغرب.

وعندما كان لاعبا اعتزل هونيس في سن الـ27 بداعي الإصابة، وخاض 35 مباراة دولية وتوج بطلا للعالم مع منتخب بلاده عام 1974، وبطلا للدوري الألماني ثلاث مرات في صفوف الفريق البافاري.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة