مقتل 5 مصريين باشتباكات طائفية   
السبت 1434/5/26 هـ - الموافق 6/4/2013 م (آخر تحديث) الساعة 16:06 (مكة المكرمة)، 13:06 (غرينتش)
آثار الاشتباكات في أحد شوارع الخصوص بالقليوبية في مصر (الفرنسية)
لقي خمسة مصريين مصرعهم وأصيب ثمانية مساء الجمعة خلال اشتباكات بين مسلمين ومسيحيين في مدينة الخصوص قرب العاصمة المصرية القاهرة. وقد تمكنت قوات الأمن من السيطرة على الاشتباكات صباح اليوم.

وقال مصدر أمني إن أربعة مسيحيين ومسلما قتلوا عندما تبادل أفراد من الجانبين إطلاق النار في الخصوص بمحافظة القليوبية قرب القاهرة، بعدما اعترض مسلمون على رسم أطفال مسحيين للصليب المعقوف (رمز النازيين) على جدار أحد المعاهد الدينية بالمنطقة.

وأوضحت مصادر أمنية أن الأحداث بدأت بقيام مجموعة من الأطفال المسيحيين بوضع رسوم على جدران المعهد الأزهري بمدينة الخصوص، فوقعت ملاسنات بين عدد من المسلمين وأهالي الأطفال تطورت إلى اشتباكات وتبادل لإطلاق النار قتل في بدايته شاب مسلم، واستمرت الاشتباكات حتى تدخلت قوات الأمن التي أطلقت الغاز المدمع بكثافة.

وقد أدان رئيس حزب الحرية والعدالة المنبثق عن جماعة الإخوان المسلمين سعد الكتاتني -عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك)- هذه الأحداث، محذِّراً من خطورة "من يريدون إشعال مصر وافتعال الأزمات".

وطالب الكتاتني عقلاء المنطقة باحتواء الأزمة، والجهات الأمنية باتخاذ كل التدابير لوقفها وضمان أمن المواطنين، ودعا الرموز الدينية إلى التدخل لإنهاء الاحتقان.

وتأتي أحداث الخصوص ضمن أحداث عنف شهدتها البلاد خلال الأعوام الثلاثة الأخيرة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة