غارات مكثفة للتحالف على مواقع للحوثيين بصعدة ومران   
الجمعة 1436/7/20 هـ - الموافق 8/5/2015 م (آخر تحديث) الساعة 6:31 (مكة المكرمة)، 3:31 (غرينتش)

أفاد مراسل الجزيرة في اليمن بأن طيران التحالف شن الليلة غارات مكثفة على مواقع تابعة لـجماعة الحوثي في صعدة وعمران شمالي اليمن، وذلك ردا على قصف مسلحي الحوثي لمدينتي نجران وجازان جنوب السعودية القريبتين من الحدود اليمنية.

وقال مراسل الجزيرة إن طائرات التحالف استهدفت مركز قيادة للحوثيين بمنطقة الساقين غرب صعدة، ومجمعا للاتصالات في منطقة المثلث بصعدة. كما استهدفت غارات التحالف مركزين للتحكم والسيطرة ببني معاذ في صعدة.

كما أفاد مراسل الجزيرة بأن طائرات التحالف دمرت مصنعا للألغام بصعدة القديمة. واستهدفت غارات التحالف أيضا مبنى وحدة صحية كانت موقعا لعمليات المسلحين الحوثيين، وموقعا آخر في قمة الجبل بمحافظة صعدة.

وحصلت الجزيرة على صورة تُظهر غارات لطائرات تابعةٍ للتحالف على مناطق مختلفة في صعدة، منها جبل ذي نمر في صعدة على الحدود مع السعودية.

تأتي هذه التطورات بعد إعلان العميد الركن أحمد عسيري المتحدث باسم تحالف عملية إعادة الأمل أن المعادلة اختلفت، وأن قوات التحالف والقوات السعودية المسلحة سترد على اعتداءات الحوثيين بقوة، وبشكل غير محدود بزمان أو مكان.

وقال عسيري إنه بدءا من اليوم (الخميس) سيتم انتزاع المبادرة من الحوثيين. وأضاف أنه سيتم استهداف مقار قادتهم وكل من تتبين مسؤوليته عن قصف الأراضي السعودية.

وقال عسيري للجزيرة في نشرة سابقة إن الحوثيين ردوا على المبادرة السلمية بقصف عشوائي على نجران وجازان ومنازل المدنيين. وأوضح عسيري أن ذلك القصف طال المدارس والمزارع والمساكن، ولم يكن له أي هدف عسكري.

وتوعد عسيري برد قاس على القصف قائلا "الحوثيون أخطؤوا باستهداف مدن سعودية. كانت العمليات سابقا تقتصر على حماية الشرعية باليمن، والآن سنأخذ زمام المبادرة"، مشددا على أنه لن تكون هناك حدود للرد.

وأكد عسيري أن قيادة التحالف سوف تغير من ردها، وسوف تستهدف المليشيات وقادتهم، وأضاف أن الرد سيستهدف صعدة ومرّان ومناطق أخرى، ولن يقتصر على المناطق الحدودية.

وتعليقا على مزاعم حوثية بشأن إسقاط مروحية سعودية بنيران الحوثيين في محافظة صعدة، أكد عسيري أن المروحية هبطت اضطراريا في نجران لخلل فني وأن الطيار أصيب إصابة طفيفة. 

عسيري: قيادة التحالف سوف تغير من ردها على الحوثيين وسوف تستهدف المليشيات وقادتهم (الجزيرة)

وكان مراسل الجزيرة أفاد بتجدد سقوط القذائف مساء الخميس قرب الحدود اليمنية بعد يوم من مقتل خمسة بينهم شرطي وإصابة 11 مدنيا جراء قصف بقذائف الهاون استهدف مناطق عدة في نجران.

وقال الناطق الإعلامي للدفاع المدني بمنطقة نجران أول أمس الأربعاء إن دورية أمنية تعرضت لقذيفة مصدرها الأراضي اليمنية تسببت بمقتل قائد الدورية، كما أصيبت سيارة مدنية بنجران، مما أسفر عن مقتل أربعة أشخاص وإصابة 11 آخرين.

وذكر مراسل الجزيرة في نجران عبد المحسن قباني أنه سُجل سقوط عشر قذائف هاون على الأقل ظهر الأربعاء وسط نجران. وأضاف أن بعض القذائف أصابت مدرسة ابتدائية للبنين, وسجنا, ومقر قوة نجران (الأمنية).

وردت القوات السعودية بقصف جوي الأربعاء على مواقع للحوثيين قرب الحدود, كما شن طيران التحالف غارات على مقار للمسلحين في مدينة صعدة مما تسبب في مقتل عدد من المسلحين وفق شهود.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة