واشنطن تعين أول سفير لها في ليبيا منذ 36 عاما   
السبت 1429/11/25 هـ - الموافق 22/11/2008 م (آخر تحديث) الساعة 12:12 (مكة المكرمة)، 9:12 (غرينتش)
زيارة كوندوليزا رايس لليبيا في سبتمبر/أيلول الماضي مهدت لمزيد من التقارب (الفرنسية-أرشيف)
صادق مجلس الشيوخ الأميركي على تعيين جين كريتز ليكون أول سفير للولايات المتحدة إلى ليبيا خلال 36 عاما، وهي خطوة ينظر إليها على أنها تعيد الدفء إلى العلاقات بين الدولتين.

وتعليقا على تصديق مجلس الشيوخ، قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية شون ماكورماك "نحن سعداء للغاية، سعداء للغاية".

يشار إلى أن بقاء جين كريتز في منصبه الجديد قد لا يستمر مدة طويلة, إذ إن للرئيس الأميركي المنتخب باراك أوباما الفرصة لتغيير أي من السفراء الأميركيين وفقا لما يراه مناسبا عندما يتقلد مهام منصبه رسميا يوم 20 يناير/كانون الثاني 2009.

كانت وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس قد اجتمعت الخميس الماضي بسيف الإسلام نجل الزعيم الليبي معمر القذافي، وأثارت معه قضية المعارض السياسي المحتجز في طرابلس فتحي الجهمي.

كما قالت رايس إن الاجتماع كان طيبا, مشيرة إلى إجراء محدثات حول سبل دفع العلاقة قدما.

وكانت رايس قد قامت بزيارة وصفت بأنها تاريخية لليبيا في سبتمبر/أيلول الماضي, وهي أول زيارة رسمية لوزير خارجية أميركي لليبيا في نصف قرن.

وذكرت رويترز أن سيف الإسلام لعب دورا رئيسيا في التفاوض على خروج بلاده من عزلتها الدبلوماسية وينظر إليه كثيرون باعتباره مدافعا بارزا عن التغيير في ليبيا.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة