تحطم مروحية أميركية على متنها عشرة جنود شرقي أفغانستان   
السبت 7/4/1427 هـ - الموافق 6/5/2006 م (آخر تحديث) الساعة 8:47 (مكة المكرمة)، 5:47 (غرينتش)

تحطم الطائرات الأميركية بأفغانستان غالبا ما أسفر عن قتلى  (الفرنسية-أرشيف)

تحطمت مروحية عسكرية أميركية من طراز شينوك وعلى متنها عشرة أشخاص أثناء عمليات عسكرية شرقي أفغانستان.

وقال متحدث عسكري أميركي إنه لم تتوفر معلومات بشأن مصير الركاب الذين كانوا على متن الطائرة في الحادث الذي وقع في ساعة متأخرة مساء أمس الجمعة قرب مدينة أسد أباد عاصمة ولاية كونار.

وأكد المتحدث أن تحطم المروحية لم يكن نتيجة نيران معادية كما لم يعرف مصير ركاب الطائرة حتى الآن، مشيرا إلى أن عمليات البحث والإنقاذ ما تزال مستمرة.

وتحطمت الطائرة أثناء مشاركتها في عملية عسكرية واسعة ضد حركة طالبان تعرف باسم "أسد الجبل" بدأت الشهر الماضي.

وكانت مروحية أميركية من نفس الطراز تحطمت في سبتمبر/ أيلول العام الماضي في ولاية زابل شرقي أفغانستان ما أدى لمقتل خمسة من أفراد طاقمها الأميركيين.

وفي يونيو/ حزيران من العام نفسه أسقطت طائرة أم اتش 47 -وهي نسخة للقوات الخاصة من الطائرة سي اتش 47- أثناء مهمة ضد قوات طالبان في ولاية كونار ما أدى إلى مقتل 16 جنديا أميركيا على متنها.


جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة