نتنياهو يتوعد بوقف تقرير غولدستون   
الثلاثاء 23/10/1430 هـ - الموافق 13/10/2009 م (آخر تحديث) الساعة 12:33 (مكة المكرمة)، 9:33 (غرينتش)
نتنياهو اعتبر أن تقرير غولدستون يهدد السلام (الفرنسية)

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إن إسرائيل لن تقبل بمثول أي من قادتها أو جنودها أمام محكمة العدل الدولية في حال تقديم اتهامات بارتكاب جرائم حرب, على خلفية الحرب الأخيرة على غزة، وتعهد بمنع إعادة طرح  تقرير غولدستون على مجلس حقوق الإنسان.
 
ووجه نتنياهو -في كلمة ألقاها أمام الكنيست الإسرائيلي- انتقادات وصفت بأنها شديدة اللهجة لتقرير غولدستون وقال إنه "مشوه كتبته لجنة مشوهة", معتبرا أنه يقوض ما سماه حق إسرائيل في الدفاع عن نفسها. كما اعتبر أن التقرير يشجع ما سماه الإرهاب ويهدد السلام.
 
وشدد نتنياهو أيضا على أن إسرائيل "لن تخاطر بتوقيع معاهدة سلام في الشرق الأوسط إذا حال ذلك بينها وبين حقها في الدفاع عن نفسها", مجددا مطالبة الفلسطينيين بالاعتراف بإسرائيل دولة يهودية.
 
وخلص رئيس الوزراء الإسرائيلي إلى القول بعدم السماح بمثول إيهود أولمرت وتسيبي ليفني وإيهود باراك أمام المحكمة الدولية في لاهاي.
 
يشار إلى أن التقرير يتهم إسرائيل وحركة المقاومة الإسلامية (حماس) بارتكاب جرائم حرب.

وطبقا لتقديرات جماعات فلسطينية للدفاع عن حقوق الإنسان فإن 1417 فلسطينيا بينهم 926 مدنيا استشهدوا في الحرب على غزة, في حين تقول إسرائيل "إن 709 مقاتلين فلسطينيين قتلوا إضافة إلى 295 مدنيا و165 شخصا لم يتسن تحديد هوياتهم". كما قتل عشرة جنود إسرائيليين وثلاثة مدنيين أثناء القتال.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة