زلزال إندونيسيا يتسبب بجرح 49 وتضرر مئات المباني   
الجمعة 17/2/1430 هـ - الموافق 13/2/2009 م (آخر تحديث) الساعة 0:05 (مكة المكرمة)، 21:05 (غرينتش)
إندونيسيون يغادرون منازلهم هربا من زلزال ضرب مقاطعة آتشه (رويترز-أرشيف)
 
تسبب الزلزال القوي الذي وقع اليوم قرب جزر تالود شمالي جزيرة سولاويزي في إندونيسيا بإصابة حوالي خمسين شخصا وتضرر مئات المباني، في حين رفعت السلطات تحذيرا كانت قد أصدرته بحصول أمواج مد عاتية (تسونامي).
 
وقال مسؤولون إن 49 شخصا أصيبوا جراء الهزة يتلقون الرعاية الطبية بينهم عشرة حالتهم خطيرة.
 
وألحق الزلزال أضرارا بحوالي خمسائة مبنى بما في ذلك عدة مدارس وكنائس ومراكز صحية في سلسلة الجزر الواقعة جنوبي جزيرة مندناو الفلبينية.
 
وذكرت وسائل الإعلام المحلية أن السكان المذعورين فروا إلى المناطق المرتفعة عقب الزلزال الذي أعقبته عشرون هزة أرضية على الأقل.
 
وقدرت إدارة المسح الجيولوجي الأميركية قوة الزلزال عند 7.2
درجات وقالت إنه كان على عمق محدود بلغ تقريبا عشرين كيلومترا. وذكرت أن مركز الزلزال كان على بعد 320 كيلومترا إلى الشمال والشمال الشرقي من مانادو في سولاويزي.
 
وكانت هيئة الأرصاد الجوية الإندونيسية أصدرت تحذيرا من أمواج مد بحري لكنها رفعته في وقت لاحق.
 
وتكثر الزلازل في أرخبيل إندونيسيا وأدت أمواج مد بحري
عاتية أثارها زلزال قوي وقع في المحيط الهندي عام 2004 إلى مقتل حوالي 230 ألفا، عدد كبير منهم في إندونيسيا.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة