الرئيس البرتغالي يفوز بفترة رئاسية ثانية   
الاثنين 21/10/1421 هـ - الموافق 15/1/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

سمبايو بعد فوزه
أظهرت نتائج فرز الأصوات في انتخابات الرئاسة البرتغالية فوز الرئيس جورج سمبايو بفترة رئاسية ثانية بعد أن حاز على تأييد 55,8% من أصوات الناخبين، في حين حصل منافسه الرئيسي مرشح الحزب الاجتماعي الديمقراطي على 34,5% منها.

وحل ثالثا مرشح الحزب الشيوعي أنطونيو أبريو الذي حصل على خمسة في المائة فقط من الأصوات.

واعترف منافس سامبايو الرئيسي جواكيم فيريرا دو أمارال بهزيمته أمام سمبايو الذي سيحكم البلاد لخمس سنوات أخر. وسيحتفظ الحزب الاشتراكي بسيطرة قوية على السلطة في البلاد إذ يتولى الاشتراكي أنطونيو جوتيريس رئاسة الوزراء.

وتعهد سمبايو بأن يكون رئيسا لكل البرتغاليين، وتعهد في خطابه بحث الحكومة على تطبيق إصلاحات اقتصادية ومواصلة التحديث السريع للبلاد.

ويشكل انتخاب سمبايو استمرارا لعادة دأب عليها البرتغاليون منذ عودة الديمقراطية للبلاد عام 1974، وهي التجديد لرؤسائهم لفترة رئاسية ثانية.

ولم يشارك نحو 50% من أصحاب حق الاقتراع في عملية التصويت، وهي نسبة عالية مقارنة مع انتخابات عام 1996 إذ بلغت نسبة الذين لم يصوتوا فيها 35%.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة