إسرائيل تطور نظاما جديدا مضادا للصواريخ   
الجمعة 1428/10/28 هـ - الموافق 9/11/2007 م (آخر تحديث) الساعة 0:38 (مكة المكرمة)، 21:38 (غرينتش)
إسرائيل تعكف على تطويرأنظمة صاروخية بمساعدة أميركية (الفرنسية-أرشيف)
أعلنت وزارة الدفاع الإسرائيلية أنها ستطور نظاما جديدا مضادا للصواريخ بدعم مالي أميركي.
 
وسيكون النظام الذي أطلق عليه اسم "مقلاع داود" قادرا على اعتراض أنواع متعددة من الصواريخ.
 
وحسب وكالة الصحافة الفرنسية سيكون النظام قادرا على اعتراض الصواريخ المحلية الصنع التي تطلقها المقاومة الفلسطينية من قطاع غزة وكذا الصواريخ بعيدة المدى المجهزة برؤوس نووية.
 
وصادق مجلس الشيوخ الأميركي أمس على تمويل النظام الجديد بنحو 155 مليون دولار بعدما عرضه وزير الدفاع إيهود باراك على نظيره الأميركي روبرت غيتس الشهر الماضي أثناء زيارته لواشنطن.
 
وتمتلك إسرائيل نظام دفاع "أرو" القادر على اعتراض صواريخ بالستية، وتعكف أيضا على تطوير نظام ثالث يسمى "القبة الحديدية" يهدف أساسا إلى إسقاط الصواريخ صغيرة المدى التي تطلقها المقاومة الفلسطينية.
 
وكانت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) كشفت في وقت سابق عن اتفاق أميركي-إسرائيلي لإنتاج نظام دفاع صاروخي لاعتراض الصواريخ ذاتية الدفع من إيران وسوريا، والصواريخ صغيرة المدى التي تطلق من غزة ولبنان.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة